العلم الجزائري على أظافر هيفا يثير الغضب

زهرة الخليج  |   23 يونيو 2014
حاولت هيفا وهبي التعبير عن دعمها للمنتخب الجزائري الذي يعدّ الفريق العربي الوحيد المشارك في المونديال، فرسمت علم الجزائر على أظافرها ونشرت صورتها وهي تقبّل أصابعها. الا أنّ تلك الصورة أثارت غضب بعض الجزائريين على المغنية اللبنانية. وشنّ هؤلاء هجوماً عنيفاً عليها بعدما اعتبروا أنّ هذا الأمر إهانة لهم، ولا يشرّفهم وضع علم الجزائر على اصبع مغنية من "طينتها". وذكرت صحيفة "الشروق" الجزائرية نقلاً عن هؤلاء أنّ هيفا تأخرت كثيراً في التعبير عن تشجيعها للمنتخب الجزائري، وخصوصاً أنّه خلال الأزمة الكروية التي وقعت بين مصر والجزائر قبل خمس سنوات، أظهرت هيفا عداءً للجزائر، وأعلنت انحيازاً لمصر كون والدتها مصرية وكانت متزوجة من رجل الأعمال المصري أحمد أبو هشيمة. وذكّر هؤلاء هيفا أنّها لم تشجّع الجزائر عام 2010، وانهالت التعليقات المنتقدة لها على موقع جريدة "الشروق". ورأى بعضهم أنّه المعيب أن يوضع علم بلد المليون شهيد على أظافر مغنية كهيفا وأنّ الجزائريين ليسوا بحاجة لدعمها وتشجيعها، وطالبوها بمسح العلم عن أظافرها. وكتب أحدهم تعليقاً قال فيه: "أقسم بالله العلي العظيم عيب وحرام أن نرى علم الجزائر الطاهر والشريف الذي هو رمز من دم الشهداء الطاهرة، على الأظافر الشيطانية. سبحان الله أين عقلاء الجزائر من هاته الأفعال؟ أين الفتاوى التي نريد سماعها وتطلب منها أن تمسح علم الجزائر عن أظافرها؟ نداء إلى هذه الانسانة، لو كنت محترمة لنفسك، امسحي رايتنا عن أظافرك ولا نريد فنانات الاغراء أن يتحرّشن ببلد اسمه الجزائر". من جهة أخرى، تعرضت الفنانة أحلام أيضاً للنقد بسبب إعلانها عن تقديم عشرة آلاف دولار لمن يسجّل هدفاً في مباراة الجزائر، وخصوصاً جمهور اللاعب الجزائري سفيان فيغولي الذي سجل الهدف في مباراته أمام بلجيكا ويلعب كمحترف في نادي "فالنسيا". واعتبر محبّو فيغولي أنّ ثروته تفوق المبلغ الذي ذكرته أحلام وسخروا منها ومن مبادرتها التي اعتبرتها تشجيعية، معتبرين أنّه ليس بحاجة لهذا المبلغ المالي الضئيل مقابل ما يقبضه من نادي "فالنسيا".