غضب على جورج كلوني وأمل علم الدين

زهرة الخليج  |   26 يوليو 2015
أثار جورج كلوني وأمل علم الدين غضب جيرانهما بسبب نيتهما تركيب دائرة تلفزيونية تتضمن 18 كاميرا مراقبة حول منزلهما الفخم القائم في أوكسفوردشاير في بريطانيا. وأثار هذا الأمر حفيظة المجلس المحلّي بحجة انتهاك خصوصية المقيمين في المكان وفق ما نقلت صحيفة الـ "تايم". وأوردت الصحيفة البريطانية أنّ هذا الطلب أثار موجة من الاحتجاجات من قبل جيرانهما، إلى جانب المجلس المحلي الذي اعتبر أنّ "اتساع رقعة الكاميرات يمثل انتهاكاً محتملاً لخصوصية العقارات المجاورة". وكان النجم البالغ 54 عاماً أعلن في مقابلة تلفزيونية ضمن برنامج "صباح الخير يا بريطانيا" أنّه يحبّ جداً بيته الذي يحوي مكتبة، ونادياً رياضياً، وكوخاً للزوّار. وقال: "أعشق هذا البيت، وسنمضي وقتاً رائعاً. إنّه مكان رائع للعيش، فهو يحوي ملهى قديماً، ومطعماً فرنسياً رائعاً".