حنان ترك تعترف: لست طبّاخةً ماهرة

دعاء حسن ـ القاهرة  |   19 أغسطس 2010

أكّدت الفنانة حنان ترك أنّ لها طقوساً خاصة في رمضان تكمن في الجلوس في منزل العائلة مع والدتها، مشيرةً إلى أنّها تقضي الشهر في منزل والدتها.
وأشارت إلى أنّها غالباً ما تعتكف خلال الشهر الفضيل وتذهب لأداء العمرة، وتقرأ القرآن الكريم مع أبنائها حتى تزرع حبّ الإيمان في أنفسهم منذ نعومة أظافرهم.
وعن ذكرياتها في رمضان، وخصوصاً أيام طفولتها، تذكّرت بأنّها كانت تحبّ اللعب مع جيرانها، مشيرة إلى أنّها كانت فتاة شقيةً. وتتذكر عندما كانت في المرحلة الابتدائية، وكانت تحرص على الصيام لكنّها كانت أحياناً تفطر من دون علم زملائها في المدرسة حتى لا تكون مادة لسخريتهم.
وتتذكر أيضاً بأنّها كانت تحب مشاهدة والدتها وهي تحضّر الطعام في المطبخ خلال رمضان، لكنّها فشلت في أن تكون طباخة ماهرة مثل والدتها. لكنّها تعلمت بعض الأشياء منها، مؤكدة بأنّها للأسف ليست من عشّاق الطبخ.