نادية لطفي ومديحة يسري: تكريم حسناوات زمان

زهرة الخليج  |   10 ديسمبر 2017
بعد رحيل الفنانة شادية، ومرض الفنانة مديحة يسري التي ظلت الصحافة تتناقل صورها على فراشها في المستشفى وهي تعاتب أصدقائها على عدم زيارتهم لها. وبعد انتشار خبر مرض نادية لطفي التي ظلت حسناء السينما المصرية الشقراء لزمن طويل نادية لطفي، يبدو أن ثمة التفات لتاريخ الفنانات اللواتي عبدن طريق المرأة إلى التمثيل في السينما العربية. فقد منحت أكاديمية الفنون المصرية الدكتوراة الفخرية للنجمتين نادية لطفي ومديحة يسري، وذلك في إطار سياسة الأكاديمية لتكريم النجوم الكبار الذين ساهموا في تاريخ مصر والوطن العربي الفني، وقدموا حياتهم من أجل خدمة الفن والسينما العربية. وتحلقت حول النجمتين فنانات مصريات من بينهن ليلى علوي وإلهام شاهين وميرفت أمين ونبيلة عبيد ودلال عبد العزيز وسميحة أيوب ورجاء الجداوي ونادية الجندي. كما حضر بعض النجوم مثل أشرف زكي وسامح الصريطي.