أبرز 9 مشاهدات وتصريحات صادمة للنجوم في رمضان

زهرة الخليج  |   31 مايو 2018

ترصد «زهرة الخليج» أبرز ما يُثار من لغط وتصريحات في حق عدد من الأعمال والبرامج التي تقدّم خلال الشهر الفضيل، سواءً أكانت في القنوات التلفزيونية أم وسائل التواصل.

كيف كرّر محمد رمضان نفسه؟ لفت الفنان محمد رمضان انتباه النقاد والجمهور إلى الجرأة التي يقدّمها في مسلسله «نسر الصعيد»، من خلال العبارات التي تأتي على لسانه في الكثير من المشاهد، بل إنّ بعض هذه العبارات التي حملت لغة جنسية صريحة، على الرغم من حذفها من العرض في الكثير من القنوات التي تعرض العمل، إلّا أن رمضان كان يقوم بإعادة عرض هذه المشاهد، خاصة عبر حسابه على «انستجرام»، ربما كي يزيد من عدد متابعيه، الأمر الذي صدم الكثير من الجمهور الذي كان يرسم شخصية مُغايرة في مخيّلته عن محمد رمضان. من جهة ثانية، رصد بعض النقاد تشابُهاً بين مسلسلي «الأسطورة»، الذي كان يقدمه رمضان في رمضان الماضي، وعمله الحالي «نسر الصعيد». وأول تشابُه ملحوظ هو على صعيد الشخصيات، ففي «الأسطورة» يظهر محمد رمضان بشخصيتين هما «ناصر» و«رفاعي»، وهما شقيقان ويشبهان بعضهما البعض بشكل كبير.

وفي مسلسل «نسر الصعيد» يظهر رمضان بشخصيتين أيضاً هما «صالح» الأب، و«زين» الابن، ويشبهان بعضهما البعض إلى حد كبير أيضاً. وفي الحلقات الأولى من «الأسطورة»، يظهر رمضان بشخصية «رفاعي الدسوقي»، البلطجي الذي يفرض سيطرته على الحارة ويخضع الكل لأوامره. وفي الحلقات الأولى من «نسر الصعيد»، يظهر رمضان بشخصية «صالح» كبير القرية الذي يحكم بين أفرادها ويتمتع بسلطة كبيرة أيضاً. وفي بداية الحلقة الأولى من «الأسطورة»، يبدأ «ناصر الدسوقي» يومه بالصلاة قبل الذهاب لاختبارات النيابة، وهو ما يفعله «زين» نفسه في حلقة «نسر الصعيد» قبل ذهابه لاختبارات الشرطة.. وتتوالى التشابُهات، لدرجة أن البعض يعلق: «هل صوّر محمد رمضان العملين في وقت واحد من أجل توفير الوقت، لاسيّما أنه مرتبط بأداء الخدمة العسكرية؟!».

هيفاء تفضح منتجها لم تستطِع الفنانة هيفاء وهبي أن تكبَح غيظها من منتج مسلسلها «لعنة كارما»، جرّاء ربما تقصيرات عدّة في حقّها تعرضت لها على هامش تصويرها العمل، أو عدم الوفاء بأمور عدة تم وعدها بها، لذا مع أول غلطة مرئيّة خرجت هيفاء عن صمتها تتهم منتج المسلسل بعمده بالخطأ باسم مغني مقدمة عملها حيث إنه كتب أن شارة المسلسل غناء المطرب محمد عدوية، بينما هي غناء المطرب اللبناني آدم. وغرّدت تقول: «لا.. مش غلط ولا شي، بس المنتج ممدوح شاهين تعمّد أنّو يغلط باسم آدم.. يا ريت نشوف لو مَعُو تنازلات للأغنية قبل ما يسمح لنفسه أنّو يغلط باسم فنان محترم ويتجاهل وجوده! لا، وكمان يضع مطرباً آخر في حرَج ويطلب منه أن يغنيها بدون الرجوع لصنّاع الأغنية». ممثل كويتي يظهر بعد وفاته في الدراما الخليجية، حالة من الجدل أثارها ظهور الممثل الكويتي عبد الله الباروني، الذي توفي في شهر مارس الماضي، نتيجة طارئ صحي مُفاجئ، بعد عرض مَشاهد صوّرها مسبقاً في مسلسلين هما «عبرة شارع»، و«الخافي أعظيم»، وهذا العمل لم يُكمل تصويره، حيث انقسم المتابعون بين مؤيّد ومُعارض، ففي الوقت الذي رأى فيه الفريق الأول أن عدم استبدال الفنان بآخر أمر يستحق عليه طاقم العملين التقدير، لأن فيه احتفاء ووفاء تجاه زميلهم الذي شاركهم التصوير. رأى المعارضون الذين بدا عليهم تأثرهم بفجيعة رحيله، أن ظهور الباروني بعد فترة وجيزة من وفاته أمر مزعج لذويه ومُحبّيه، وكان من الأفضل قصّ مشاهده واستبدالها بممثل آخر، خاصة في مسلسل «الخافي أعظم»، الذي وافته المنيّة أثناء تصويره. غضب فنانة سورية أبْدَت الفنانة السورية ميادة بسيليس عن أسفها وغضبها لإغفال اسمها عن شارة المسلسل الرمضاني «روزنا»، كونها من غنّت «تيتر» العمل، وغردت عبر صفحتها على موقع «الفيسبوك» بعد عرض أولى الحلقات من العمل معلّقة، أن الطيّبين لا يكترث أحد بهم أو بعملهم الذي يقدمونه. الأمر الذي دفع مباشرة بالفنان عارف الطويل، مخرج العمل، إلى الرد عبر صفحته على «الفيسبوك»، موجهاً رسالة إلى بسيليس، مؤكداً فيها أنه خطأ غير مقصود أبداً، ومشدّداً على احترامه فن ميادة، واصفاً إيّاها بـ«الغالية»، ومنوّهاً أنه معجب بفنها وأخلاقها وإنسانيتها، معلناً عن اعتذاره ومُبيّناً أنه سيعمل على حل هذه المشكلة التي يتحمّل هو مسؤوليتها. رجال الدين يرفضون «أهل العلم» أثارت الراقصة سما المصري جدلاً كبيراً، عندما كشفت قبل بداية الشهر الفضيل عن أنها ستُقدّم في رمضان برنامجاً دينياً على إحدى القنوات المصرية، بعنوان «أهل العلم»، الأمر الذي جعل الكثير من النقاد يُطلقون سهام أقلامهم ضدها. ولم تهدأ هذه الأزمة إلّا بعد ما أطلّت سما في الأيام الأولى من رمضان لتعلن أنها وفريق إعداد «أهل العلم»، قرروا تأجيل بدء البرنامج إلى ما بعد انتهاء الشهر الكريم، وقالت: «كي أكون صريحة معكم، فإن معظم الشيوخ الذين اتصل بهم فريق الإعداد لاستضافتهم، رفضوا يطلعوا معايا قائلين: «سما المصري فتنة».. ولقد حاولت التواصل معهم لمعرفة أنا «فتنة» في إيه؟! وكي أسألهم: هل أنتم طالعين معايا حتى تتغزّلوا بيّا أم كي تقولوا معلومة مفيدة، علماً بأن الكثير من رجال الدين أراهم يظهرون في برامج تحاورهم فيها مذيعات مكشوفات الشعر». المهم أنه بعدم عرض برنامج سما، انتهت الأزمة القائمة مؤقتاً، وإن كان البعض يُراهن أيضاً على أن البرنامج لن يرى النّور حتى بعد انتهاء رمضان، والأفضل من الآن لسما أن تبحث لها عن نوع آخر من البرامج، تبتعد فيها عن أهل الدين. اعتزال فنان مع بداية رمضان، أعلن الممثل الكوميدي السعودي يوسف الجرّاح اعتزاله التمثيل تماماً، مُبيّناً أن التمثيل كان فترة جميلة من حياته مَرّ بها ولكنها انتهت الآن. وقال الجراح إنه منذ البداية لم يكن يرى في داخله أنه سيكون ممثلاً طوال عمره. وأوضح أنه وجد نفسه منجذباً أكثر ناحية تقديم البرامج التلفزيونية، وأن الذي يستطيع أن يقدمه من خلال البرامج أكبر مما سيقدّمه في المسلسلات. عودة مذيع عن استقالته كان مفترضاً أن يُعلن الإعلامي المذيع عمر أديب استقالته على الهواء من العمل على قناة ONTV، وحدّد لذلك تاريخ بداية شهر رمضان، وبالفعل تهيّأ الجمهور للأمر، ولم يكشف حينها عمرو إلى أين سيتجه، لكن مصادر «زهرة الخليج» علمت بأن مفاوضات سرّية كانت تُجرَى معه. للتعاقد مع القناة الجديدة التي سيُطلقها المستشار السعودي تركي آل الشيخ، والتي انضم إليها بالفعل الإعلامي جورج قرداحي وعدد من النجوم في مجال التقديم، لكن ما فهمناه بعد ذلك، أنه لم يتم الاتفاق على مبلغ التعاقد، وكان نتيجة ذلك ربما هو إعلان عمرو أديب عُدوله عن قرار الاستقالة، ومواصلته الظهور في رمضان على القناة التي يقدم عليها برنامجه «كل يوم». خمس زيجات لمنى عراقي يُعد شهر رمضان فرصة للبعض من مشاهير الفن والإعلام، بالكشف عن أسرار حياتهم الخاصة، من خلال قبولهم الظهور في برامج حوارية مدفوعة الأجر، وتسليط الضوء على أمور خفيّة قد لا يعلمها الجمهور عنهم، وكثيراً ما تكون هذه الأمور صادمة. وفي هذا السياق اعترفت المذيعة منى عراقي، التي كثيراً ما اتُّهمت بأنها ضد الرجل، أنها تزوجت خمس مرات، أربعاً منها بشكل عرفي وزواجاً واحداً بشكل رسمي. واعتراضاً على إثارة موضوع زيجاتها، لفتت إلى أنها لم تُعْلم ولديها بذلك، وقالت لمن كانت تحاورها في برنامج «شيخ الحارة»: «يعني أنا أخبّي على أولادي زيجاتي وميعرفوش عنها، تجوا انتوا تقولوها هنا وفي برنامج رمضاني».. نافية بذلك أن يكون لديها عقدة من الرجل. زواجٌ ثانٍ لبولند في الكويت، سارت المذيعة حليمة بولند على سياق ما فعلته منى عراقي، بإعلانها عبر حسابها على «انستجرام» خبر زواجها للمرة الثانية، ونشرها عقد الزواج، بل وإطلاق مفاجأة صادمة لجمهورها، أنها اعتزلت مهنة التقديم نهائياً، وجاء زواج حليمة يوم السادس من رمضان، وكشف مطّلعون عبر وسائل التواصل، أن العريس هو محاميها عبد الرزاق ذريان العنزي، أمين صندوق جمعية المحامين الكويتية، والسؤال الأبرز: هل تثبت فعلاً حليمة على قرار الاعتزال؟