لصاحبات البشرة الحساسة: تجنبي هذه المستحضرات

زهرة الخليج  |   26 يونيو 2018

تحتاج البشرة الحساسة إلى العناية الدقيقة إذ أنها أكثر عرضة للإصابة بالجفاف والاحمرار والإلتهابات والتقشر. وهذه بعض المستحضرات والمكونات التي تزيد مشاكل البشرة الحساسة سوءاً. 

المقشرات المصنوعة من البذور المجروشة

هناك العديد من الكريمات المقشرة في الأسواق التي تحتوي على نوى الفواكه والبذور المجروشة ولكنها قاسية جداً على الوجه الحساس إذ أن لهذه الحبيبات جوانب حادة وغير متساوية مما يتسبب في جروح مجهرية على سطح الجلد. وقد تتسبب هذه الجروح غير المرئية في إضعاف الطبقة الخارجية التي تحمي البشرة من الجفاف والتلف. فمن الأفضل استعمال المستحضرات المقشرة التي تحتوي على أحماض AHA الطبيعية التي تذيب الخلايا الميتة بلطف. 

المستحضرات المعطرة

تحتوي مستحضرات التجميل على حوالي 14 إلى 30  مادة كيميائية بشكل عام. تعد العطور المضافة إلى هذه التركيبات من المكونات المهيجة للبشرة الحساسة ولذلك ينصح بتجنبها لمنع الإصابة بالإلتهابات والطفح الجلدي. اختاري المستحضرات غير المعطرة أو التي تحتوي على الزيوت الأساسية العطرة مثل الورد أو الخزامى. 

كريمات إزالة الشعر

يجب تجنب هذه التركيبات تماماً إذ أنها تحتوي على مواد كيميائية قد تسبب حروقاً جلدية أثناء عملية إذابة الشعر. ينصح بإزالة الشعر بالليزر أو السكر أو الحلاقة بالشفرة. 

مستحضرات العناية بالشعر التي تحتوي على مادة الفورمالديهايد

انتشرت علاجات فرد الشعر البرازيلية التي تستخدم هذه المادة المضرة للتخلص من تجاعيد الشعر بشكل دائم ولكن أثبتت العديد من الدراسات أنها من المواد المسرطنة التي تضر الصحة مع الاستعمال المنتظم. إذا كنت تحبين فرد شعرك كيميائياً، تأكدي من عدم وجود هذه المادة داخل تركيبة المستحضرات المستعملة.

التونر الذي يحتوي على الكحول

تعمل الكحول على تجريد البشرة من زيوتها الطبيعية التي ترطبها وتحميها من التلف وبالتالي تسبب الجفاف الشديد والتقشر. ينصح باستعمال السوائل اللطيفة مثل ماء الورد والشاي الأخضر والبابونج بدلاً من التونر القاسي. 

رغوة تنظيف الوجه

يحتوي المنظف الذي يأتي على شكل رغوة غنية على مكونات قاسية تذيب جميع أنواع الزيوت وبالتالي تصبح البشرة جافة ومشدودة بشكل غير مريح. استخدمي الزيوت المنظفة أو الجل أو الكريم الذي ينظف البشرة برفق. 

المستحضرات التي تجمع بين الريتينول والأحماض الAHA

على الرغم من فعاليتها في محاربة علامات الشيخوخة، إلا أنها قد تلهب البشرة الحساسة وتؤدي إلى الاحمرار والجفاف المؤلم. ينصح باستعمال المستحضرات التي تحتوي على مادة النياسينامايد niacinamide التي تمنع ظهور علامات التقدم في السن وتقوي الطبقة الخارجية من الجلد.