مكملات غذائية تحتاجها المرأة المرضعة

ميرا عبدربه  |   4 أغسطس 2018

مع إنتهاء فترة الحمل، تعتقد الكثيرات أنه يمكن التوقف عن تناول المكملات الغذائية! ولكن هذا الإعتقاد هو جداً خاطىء حيث أن المرأة المرضعة تحتاج إلى كمية أكبر من الفيتامينات والمعادن من المرأة الحامل لكي تستطيع إنتاج حليب مغذي للطفل وتحافظ بذات الوقت على صحتها.

ومن أبرز أنواع المكملات الغذائية التي ننصحك بتناولها خلال الرضاعة الطبيعية هي كالتالي:

الفيتامين د: الفيتامين د مهم جداً لنمو الطفل بشكل كافي وبالتالي يجب تناول هذا النوع من المكملات خلال فترة الرضاعة لإمداد الطفل الرضيع بكميات كافية منه. كما ننصحك بالتعرض للشمس لمدة 15 دقيقة يومياً للحصول على الفيتامين د.

الكالسيوم: يجب تناول مكملات الكالسيوم خلال فترة الرضاعة لأنها أساسية لك ولطفلك. يمرَ الكالسيوم بالحليب الطبيعي وهو يساعد على زيادة نمو الطفل وأيضاً يحمي المرأة المرضعة من خطر الإصابة بترقق العظام.

الحديد: من الضروري أن تحصل المرأة المرضعة على الحديد خصوصاً خلال أول أربعين يوماً بعد الولادة وذلك لأن خلال هذه الفترة تخسر كمية كبيرة من الدم.

الأوميغا 3: هذا النوع من المكملات الغذائية مهم خلال فترة الرضاعة حيث أثبتت الدراسات العلمية أن الأوميغا 3 تساعد على نمو الخلايا الدماغية عند الطفل وهي تحمي الأم المرضعة من أمراض القلب.

بالإضافة إلى تناول هذه المكملات، يجب على كل إمرأة مرضعة الإنتباه إلى نوعية المأكولات التي تحصل عليها، وهنا أهم النصائح الغذائية التي يجب على المرأة المرضعة الإلتزام بها:

-        تناول 6 وجبات خلال اليوم لتفادي الجوع الشديد.

-        الحصول على 3 أكواب من الحليب في اليوم الواحد.

-        الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على مصادر دهون صحية كالأفوكادو والمكسرات.

-        تناول السمك مرتين في الأسبوع على الأقل.