توقعات الأبراج لهذا الأسبوع

سوسن قوبر  |   28 مارس 2019

الحمل

21 مارس - 19 إبريل

تقوم بإنجازات عديدة تحقق لك النجاح والاستقرار المهني، تشعر بأنك مزوّد بقوة كبيرة تدفع بك إلى الأمام، حيث تلاقي أعمالك الكثير من الإعجاب والتقدير من الآخرين. دعم الأصدقاء والمحيطين يزيد من ثقتك بنفسك ويجعلك تسعد بكل إطراء يوجه إليك.
عاطفياً: علاقتك مع الشريك غير معقدة وتسير بشكل إيجابي بعيدة عن أي مناكفات أو إشكالات.

الثور

20 أبريل - 20 مايو

تجد صعوبة في تخطي العقبات التي تواجهك في العمل، حاول أن تعالج الأمور بهدوء وتتصرف بمرونة مع الآخرين بعيداً عن العصبية، كي تستطيع اتخاذ قرارات صائبة. لا تضخّم أي إشكالات تحدث ضمن العائلة، وتنازل قليلاً كي تصفى القلوب بين جميع أفرادها.
عاطفياً: تمتّع بأوقاتك السعيدة مع الشريك، لتبقى العلاقة متوهجة، وفيها الكثير من المشاعر.

الجوزاء

21 مايو - 21 يونيو

بداية أسبوع موفقة بعد انقطاع قسري عن العمل بسبب بعض الانشغالات، يجب أن تقوم بتعديلات ضرورية كي تتدارك أي أخطاء أو هفوات قد حصلت في مجالك. تعيش أياماً جيدة وأوضاعاً مميزة مع الأصدقاء والمحيطين مما يزيد من سعادتك وفرحك.
عاطفياً: الشريك يهتم كثيراً في شؤونك، فتطمح إلى مزيد من العطاء والحب والتناغم.

السرطان

22 يونيو - 22 يوليو

هذه الفترة ملائمة للتحرّك على نحو واسع، ولا سيما على صعيد العلاقات المهنية حتى ولو كانت الأجواء الفلكية بطيئة ومعاكسة، فإن النجاح سيكون حليفك في المستقبل. قد يستجيب القدر لأمانيك وتحقق أحلامك بعد أن تجد الأسلوب المناسب في التعامل مع الجميع.
عاطفياً: ستلقى مساعيك مع الشريك ترحيباً وقبولاً بعد أن اقتنع أخيراً بوجهة نظرك.

الأسد

23 يوليو - 22 أغسطس

إذا سنحت الفرصة بأن تكون مشرفاً على زمام الأمور في العمل، فهذا لا يمنحك الحق بأن تزعج زملاءك وتنتقدهم وتتعامل معهم بأسلوب مستفز، وبعيد عن الاحترام. تعيش تقلبات ومزاجية تشتد حيناً وتخف أحياناً مما يدخلك في تصرفات لا تشبه طبيعتك.
عاطفياً: احذر من العلاقة المتأرجحة مع الشريك، وحاول أن تتفاهم معه على معظم النقاط.

العذراء

23 اغسطس - 22 سبتمبر

تدخل أسبوعاً جديداً من الأعمال المزدهرة والناجحة، حيث يبتسم لك الحظ فيدعم كل ما تراه مناسباً، وتسير بك الأمور نحو النهاية بتأثيرات فلكية تصب في مصلحتك. ستستعيد نشاطك الجسدي والمعنوي بعد التعب والإرهاق، وتعيش أياما مليئة بالراحة والهدوء.
عاطفياً: قد تكون في بداية الطريق مع الشريك، عليك أن تستوضح كل المعلومات الخافية.

الميزان

23 سبتمبر - 23 أكتوبر

تسلك الطريق الصحيح في معظم الأعمال التي تنفذها، لكن أحياناً تتأرجح أفكارك ما بين النظريات والخطوات الواقعية والتي تجعلك تحيد عن مسارك بعض الشيء. ستحدث بعض الانفراجات والحلول في المسائل العالقة بين المحيطين، وتعود المياه إلى مجاريها.
عاطفياً: إذا كنت عازباً فأنت على وشك الوقوع في شباك الحب والارتباط مع الشريك.

العقرب

24 أكتوبر - 22 نوفمبر

يجب أن تدرس خطواتك جيداً وأن تأخذ في حسابك بعض الاعتبارات، كي تتفادى بعض السقطات المهنية المؤذية التي تؤثر في مسيرتك، والتي قد تعيدك إلى نقطة الصفر. التقلّبات المزاجية التي تتحكم بك تدخلك في متاهات، حاول ألا تغيّر كثيراً في قراراتك.
عاطفياً: احمِ استقرارك العاطفي مع الشريك، وتحاشَ الدخول معه في مناكفات لا تنتهي

القوس

23 نوفمبر - 21 ديسمب

هذه الفترة ستشعر بالتعب كثيراً، بسبب بعض الأعمال المتراكمة التي ستسعى لإنجازها في مواعيدها والعمل من دون توقف، كي لا يُسجل في مسيرتك المهنية أي إهمال. لا تبالغ في إبداء رأيك وحاول أن تتناغم مع الآخرين في آرائهم بعيداً عن السجالات والجدال.
عاطفياً: قد تختفي العواطف الرومانسية ويحل مكانها الاتهامات المتبادلة والمواقف المحرجة.

الجدي

22 ديسمبر - 20 يناير

يدعوك الفلك إلى عدم المجازفة، والانتباه إلى كل ما يدور حولك في العمل، لكن بعد منتصف الأسبوع سيحمل معه تجديداً وانطلاقة جيدة نحو أفاق واسعة ونجاحات مميزة. يجب أن تكون منطقياً في التعامل مع المحيطين ولا تتدخل في ما لا يعنيك كي لا تتهم بالحشرية.
عاطفياً: العلاقة مع الشريك إلى مزيد من الاستقرار بسبب عدم المراوغة في التعامل

الدلو

21 يناير - 18 فبراير

عدم الاستسلام والتخلص من كل ما قد يؤخر انطلاقتك المهنية، يعطيك دفعاً كي تستطيع أن تقاوم التحديات، وتواجه العصي التي توضع أمامك في الدواليب كي تؤخر وصولك. عليك تحسين وضعك الاجتماعي من خلال اختيار الصداقات الجيدة وأصحاب النيات الطيبة.
عاطفياً: سوف يبادلك الشريك الاهتمام والدعم وتحلو الحياة بجانبه على الرغم من المطبات التي تصادفك.

الحوت

19 فبراير - 20 مارس

أنت على وشك الوصول إلى نقطة اللا عودة، لذا عليك أن تتفادى الخطوات الناقصة والقرارات المتسرعة، من الأفضل أن تقوم ببعض الاستشارات لمتابعة المسيرة. تتحسّن معنوياتك فتعيد الثقة إلى نفسك وتعاود السيطرة على معظم شؤونك المهنية والاجتماعية.
عاطفياً: هذه الفترة تميل إلى المشاعر السلبية مع الشريك مما ينعكس سلباً على العلاقة.