تحسين جودة الحياة في أحياء دبي

تحسين جودة الحياة في أحياء دبي

خلال الاجتماع الثالث لمجلس دبي، والذي ترأسه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، اليوم الثلاثاء الموافق 4 فبراير، تم إقرار تخصيص 500 مليون درهم لتحسين الحياة في أحياء المواطنين بدبي، بناءً على ما...

 خلال الاجتماع الثالث لمجلس دبي، والذي ترأسه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، اليوم الثلاثاء الموافق 4 فبراير، تم إقرار تخصيص 500 مليون درهم لتحسين الحياة في أحياء المواطنين بدبي، بناءً على ما يرغبون فيه، وليس بناءً على ما تخططه لهم الدوائر الحكومية، كما قال سمو حاكم دبي في تغريداته بهذا الشأن على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، مشيراً إلى أنه تم تخصيص صفحة لاستقبال أفكار المواطنين حول المرافق والتسهيلات والساحات والحدائق، التي يريدونها في أحيائهم. وأضاف: «سنطلق من مجلس دبي حملة (حياتنا)، لجمع الأفكار لكافة المرافق المجتمعية التي ستطور جودة الحياة في الأحياء السكنية للمواطنين بدبي، أو عبر موقع Dubaicouncil.ae، وكلفنا مفوض البنية التحتية بمتابعة الأفكار وتصنيفها وتنفيذها». بالإضافة إلى هذا، تم إقرار تشكيل مجالس للأحياء بدبي، يكون أعضاؤها من المتقاعدين من أصحاب الخبرة، بهدف رفع احتياجات المواطنين، واقتراح الفعاليات والمبادرات لتطوير الأحياء، وتحسين جودة الحياة فيها. كما أمر صاحب السمو حاكم دبي ببناء 12 مجلساً متكاملاً في كافة أحياء دبي، حتى تكون ملتقى للمواطنين، وأماكن لممارسة فعالياتهم المختلفة، والاحتفال بمناسباتهم الاجتماعية المتنوعة. كما تم إقرار إعفاء 422 مواطناً من أصحاب القروض السكنية المتعثرة من ديونهم للبرنامج، وإعفاء جميع المواطنين من رسوم الرهن العقاري الخاص بالقروض السكنية، وإعفاء الشباب من رسوم توصيل الكهرباء لمنازلهم السكنية الجديدة لمن لا تتجاوز تكلفة بناء مساكنهم 4 ملايين درهم. واختتم سموه في نهاية حديثه عن هذه القرارات بقوله: «وسيبقى المواطن أولاً، وثانياً، وثالثاً، كما نكرر دائماً».

Tagged under: