الموبايل يدمر جمالك.. وهذا هو الحل

زهرة الخليج

  |   27 فبراير 2016
يملك معظم الناس في عصرنا الحديث تليفونا محمولا واحدا وربما أكثر. وتشير الدراسات إلى أنه في المتوسط ينظر أغلبيتنا إليه أكثر من 150 مرة في اليوم. وقد تعرفين ذلك، أما ما لا تعرفينه على الأغلب، فهو أن الموبايل يدمر صحتك وجمالك. فقد أكدت الأبحاث العلمية أنه يحمل من الميكروبات أعدادا تقدر ب 18 مرة أكثر من التواليت. ويسبب كثرة إستخدامه الكثير من المشاكل الصحية. وما يهمنا أكثر هنا هو أنه يدمر جمال البشرة فيتسبب في كثرة ظهور البثور وحبوب الشباب وتهدل جلد الفكين. وما دام من المستحيل الإستغناء عنه.. فما هو الحل؟ الإصابة بالبثور والتهابات الجلد: يتسبب كثرة إستخدام الموبايل في سخونته. فلا عجب إذا أن يؤكد عدد من الأطباء على أنه يسبب أيضا الأذى للجلد. فإذا كنت ممن هن معرضات لظهور حبوب الشباب أو للتهيج الجلدي، فلا تضعي التليفون بالقرب من وجهك بل إستخدمي السماعات ، وإمسحي تليفونك بسائل مطهر عدة مرات في اليوم. تهدل جلد الوجه: يفقد الجلد مرونته مع التقدم في السن. ولكن أطباء الجلد لاحظوا مؤخرا تزايد عدد من تشكين من ضعف وتهدل في الثلث السفلي من الوجه أي عند خط الفكين، وهن لازلن في الثلاثينات من أعمارهن، بسبب كثرة ثني الرقبة إلى الأمام. وبالتالي الضغط على جلدها الرقيق. والحل هو حمل التليفون أو التابليت بشكل مستقيم أمامك بدلا من تحت مستوى الصدر حتى لا تنظري بشكل مستمر إلى الأسفل. التأثير الضار على السمع: يسبب الإنصات إلى الموسيقى العالية من الموبايل من خلال سماعات الأذن، تخفيضا في نسبة حدة السمع وربما الصمم. وكما تقول "كارن فينش" من مركز "إبسويتش" في بريطانيا للعناية بالسمع، فإن عددا كبيرا من السماعات لا تدخل في الأذن بشكل جيد مما يتسبب في تسرب الصوت، فنحتاج لتعلية صوت الموسيقى أكثر. والحل إشتري نوعا جيدا من السماعات، وخفضي الصوت بقدر الإمكان. ولا تستمعي إلى الموسيقى من الموبايل لمدة طويلة. سيلان الدموع من العيون: يسبب التركيز على جهاز صغير مثل الموبايل لمدة طويلة في إصابة العيون بالجفاف، مما يسبب الإلتهابات والإحمرار. وربما ضعف النظر عند الشباب الصغار. إختاري لتليفونك خط الكتابة العريض، ولا تستعمليه إلا في الأماكن ذات الإضاءة الجيدة. ولا تطيلي مدة إستخدامه عن 15 دقيقة في كل مرة. الضغط على فقرات العمود الفقري: يتأثر شكل الجسم بأنواع النشاطات التي نقوم بها على مدار اليوم. وكثرة إستخدام المحمول رفع إلى حد كبير من نسبة الذين يشكون من ألم في فقرات الرقبة والأكتاف لأن معظمنا يمد رأسه إلى الأمام وهو يقرأ شيئا عليه، مما يصيب بالصداع والتعب وجمود الرقبة. والحل هو إستخدام سماعات حرة وعمل تدريبات لتقوية وتطويل عضلات الرقبة. تخيلي أن هناك حبلا يشدك من منتصف رأسك إلى الأعلى. شاركينا برأيك.. ما هي مدة إستخدامك للموبايل يوميا؟ وهل سبب لك مشاكل صحية أو جمالية؟

مقالات مختارة

مجموعة أزياء دارين هاشم لصيف 2020.. من وحي الفن التجريدي