كتب 3 أغنيات لـ «الصوت الجريح» «الأيام» تجمع البذال وراشد الماجد

ربيع هنيدي

  |   9 مارس 2019

شهد الحفل الختامي لمهرجان «شتاء طنطورة»، في المملكة العربية السعودية، ليلة الوفاء من ماجد المهندس وراشد الماجد في حق الأستاذ «أبو خالد» عبد الكريم عبد القادر، فكرّماه أولاً غنائياً على المسرح، حيث قدم ماجد بصوته أثناء فقرته واحدة من روائع عبد الكريم، هي «أجر الصوت»، بينما غنّى راشد لعبد الكريم «ليل السَّهَارَى» و«مشتريه»، بعدها كُرِّم «الصوت الجريح» معنوياً، إذ منحه نائب وزير الثقافة السعودي حامد بن محمد، درعاً رمزياً تقديراً لمشواره الفني الكبير.
وفي تصريح خاص بعد التكريم قال عبد الكريم: «المملكة العربية السعودية غالية هي وشعبها علي، ولست مستغرباً أن تأتي هذه اللمسة الجميلة من هُنَا، وهي فعلاً لمسة وفاء تُقدّر رحلة الإنسان والفنان وعطاءاته. جيلي أعطى.. وهناك مَن يُقدّر تعبنا وما قدّمناه».

«وين الوعد»

على هامش الحفل الختامي، كشف الشاعر خالد البذال عن جديد المطربيَن راشد الماجد وعبد الكريم عبد القادر، قائلاً: «لديّ أغنيتان مع راشد، الأولى «متى الأيام تجمعنا»، من ألحان سليمان الملا، والثانية «ما لهُم صاحب»، من ألحان أحمد الهرمي. أمّا جديدي مع عبد الكريم، فهي ثلاث أغانٍ: «وين الوعد»، من ألحان «رحّال»، «مين اللي ناداني» و«بالحِيل أحبّك»، وكلتاهما من ألحان سليمان الملا.
وبسؤال البذال: لماذا لم يُشارك عبد الكريم في ليلة تكريمه بالغناء؟ فأجاب: «أولاً، (أبو خالد) تلك الليلة كان مُتعَباً ولديه (إنفلونزا). ثانياً، هو أخذ عهداً على نفسه منذ الثمانينات، بعدم الغناء على المسرح، والاكتفاء بإصدار أغنيات منفردة، رافضاً أيضاً التعاقد مع أي شركة تتولى إنتاج (ألبوم) له، كونه لا يريد عقود احتكار».

راشد والـ«سوشيال ميديا»

على الرغم من عدم تواصل راشد الماجد المباشر مع معجبيه عبر الـ«سوشيال ميديا»، إلا أنه في حفل «شتاء طنطورة» كسر القاعدة، بفضل الشاعر خالد البذال، الذي حاصره وعبد الكريم بـ«كاميرا موبايله»، وسجّل لهما الكثير من «الفيديوهات» التي يغنيان فيها ويتناقشان، حتى إن راشد في أحدها، يخاطب البذال ضاحكاً: «أشغلتنا طوال الوقت.. (علّمني) هذا التصوير فيديو أم صور؟»، فأصبحت كلمة «علمني» بمثابة «إيفيه» يردده معجبو الماجد. وهنا يُعلق البذال: «راشد ذكي، وهو فنان (يعرف من أين تؤكل الكتف)، ولو أراد لأغرق جمهوره بـ(فيديوهات) وصور له، ولتصدّر مشهد الـ«سوشيال ميديا»، لكنه يحاول أن يظل متوارياً حتى يبحث الجمهور ومُحبوه عنه.. لكن الدنيا اختلفت وعليه أن يتفاعل مع الظروف والمعطيات الحديثة». ويكشف البذال: «صورت راشد مؤخراً (فيديوهات) رائعة في أكثر من مكان جمَعنا، وسأحتفظ بها إلى الوقت المناسب».

مقالات مختارة

هذا الفستان تفضله كيت ميدلتون والنجمات!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث