أحمد السقا يناقض نفسه

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   10 فبراير 2011

يبدو أنّ أحمد السقا خال أنّه كسب رضى المتظاهرين في ميدان التحرير بعدما ظهر مع عمرو أديب وأعلن تأييده لشباب 25 يناير. لكن للمرة الثانية، لم يسمح له عدد كبير من المتظاهرين بدخول الميدان. بل كاد يلقى مصير تامر حسني الذي تعرض للاعتداء.

وكان السقا قد توجه أمس إلى الميدان على أمل أن يحظى بترحيب المتظاهرين بعدما ظهر مع عمرو أديب أول أمس في برنامج "مباشر مع عمرو أديب"، وظل يشيد بهؤلاء الشباب قائلاً "أنا كنت فاهم غلط؟". وناشدهم بتكوين حزب للحديث عنهم. بل أعلن استعداده أن يكون المتحدث الرسمي باسمهم.

والغريب أن السقا نفى في سياق حديثه أن يكون طُرد من الميدان. وفي سياق آخر، أكّد أنّه تعرض لما تعرض له عمرو أديب وأحمد حلمي الذي هتف المتظاهرون ضدهما وطالبوهما بالرحيل من الميدان. وهو ما يعني أنّ السقا ناقض هنا نفسه بنفسه، متناسياً شهود العيان الذين أكدوا للجميع أنّ السقا طُرد من الميدان.

وظن السقا أنّه بإشادته تلك سيكون قد كسر الحاجز بينه وبين هؤلاء الشباب، فتوجه إلى الميدان للمرة الثانية صباح الأربعاء ليواجه مصير زيارته الأولى، وان كانت زيارته الثانية قوبلت برفض أكبر بعدما تأكد هؤلاء الشباب أنّ السقا انضم إلى قائمة الفنانين الذين يحاولون "ركوب الموجة" على حد قولهم، خصوصاًَ بعدما أطلق تصريحات مؤيدة للنظام وضد الثورة في بداية الأحداث.

المزيد على أنا زهرة
النجمات والمكياج البرونزي
مكياجك وردي و يوم الخطوبة والزفاف وردي
اطلالات كريستينا أغيليرا عبر السنين
أفضل 10 عطور تهدينها للرجال
مكياجك بحسب برجك

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث