فاديا الحاج بين ألمانيا وفرنسا

زهرة الخليج  |   12 أكتوبر 2010

عادت الفنانة اللبنانية فاديا طنب الحاج من جولة في ألمانيا وفرنسا، حيث قدّمت أربع حفلات توزعت بين مدينتي بوخوم وباريس.
في ألمانيا، غنّت فاديا ضمن مهرجان "ثلاثيات حوض الرّور" وكانت بعنوان Passio-compassio، حيث تضمن البرنامج مختارات موسيقية وقطعاً غنائية لباخ غنتها الحاج مترجمةً الى العربية.

 


بالإضافة الى فرقة "ساربند" المختلطة بين موسيقيين عرب وأتراك وأوروبيين، شارك الرباعي الألماني Modern strings quartett في العزف الموسيقي الى جانب كورس Vocamina من مدينة كولونيا، كما فرقة "دراويش القرن الذهبي" من اسطنبول التي قدّمت عرضاً (رقص دائري) رافق غناء فاديا الحاج وقطع باخ.

 


كان التوزيع الموسيقي في الحفلة للدكتور فلادمير إيفانوف مدير ومؤسس فرقة ساربند، وقد خرج هذا التوزيع عن مألوفيته الكلاسيكية واتخذ طابعاً صوفياً بعد دمجه وتطعيمه بآلاتٍ وارتجالاتٍ شرقية.

 


أما في باريس، فقد غنت فاديا الحاج في 25 أيلول (سبتمبر) العرض التاسع لعمل "زجل" ضمن برنامج مهرجان "إيل دو فرانس".
"زجل" هو عمل غنائي للمؤلف اللبناني زاد ملتقى الذي كتب موسيقاه ملحنةً على نص زجلي معروف لشحرور الوادي الذي لعبت دوره غناءً الفنانة فاديا طنب الحاج بمواجهة دور الأب الذي لعب دوره الممثل غابي يمين.


أما المرافقة الموسيقية فكانت لفرقة Ars-Nova الفرنسية بإدارة فيليب ناوون، وقد حضر الحفل العديد من الفعاليات السياسية منها رئيس منطقة ايل دي فرانس وهو راعي الحفل والمهرجان.

 


يذكر أن عرض زجل سيقدم في 12تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل ضمن مهرجان العالم العربي في مونتريال.