إغماء خالد يوسف في مسيرة الدفاع عن الفنّ

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   24 يناير 2012

تعرّض خالد يوسف لحالة هبوط حاد في الضغط خلال مشاركته في المسيرة المطالبة بالدفاع عن حرية الفن والإبداع في مصر.

وأصيب المخرج المصري بحالة إغماء بسبب الزحام الشديد الذي شهدته المسيرة التي انطلقت من أمام الأوبرا المصرية واستقرت أمام  مجلس الشعب لتسليم وثيقة مطالب الفنانين التي تهدف إلى حماية حرية الفن والإبداع.

واضطر خالد يوسف للجلوس على الرصيف بعدما تعرّض لحالة إغماء. مع ذلك، أصرّ على استكمال المسيرة وتسليم الوثيقة بنفسه لنواب  مجلس الشعب.

وشهدت المسيرة مشاركة عدد كبير من الفنانين منهم ليلى علوي، وإسعاد يونس، وفاروق الفيشاوي، ومحمود قابيل، وداليا البحيري، وصبري فواز، وآسر ياسين، وحسن الرداد، ونبيل هجرس، وحمدي الوزير، وجلال الشرقاوي، وجيهان فاضل، وبسمة ورانيا محمود ياسين.

وطوال المسيرة، ظل الفنانون يردّدون شعار "إبداع حرية عدالة اجتماعية".

للمزيد:
نجوم مصر يدافعون عن حرية الفن

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث