رحلة حول العالم في أربعين يوماً مع Kenzo

صونيتا ناضر  |   23 نوفمبر 2010

احتفلت دار Kenzo بمرور أربعين عاماً على تأسيسها. من خلال عرضَين في عرضٍ واحد : مجموعة أزياء صيف 2011، ومن ثم مجموعة أزياء استعادية قدّمها أنطونيو ماراس مصمم الدار، بعد أن قلب صفحات الأرشيف لابتكارات المصمم Kenzo Takada ما بين عامي 1980 و 1990.
طبعاً ذهبت إلى العرض الذي جرى على مسرح الـ Cirque d'hiver، وهناك التقيت بالمصمم ماراس الذي حدثني عن شعوره بالفرح لإنجازه مجموعة أزياء الصيف هذه، كما عن العرض الاستعادي لأربعين عاماً من الابتكار، قائلاً: " إن هذا العرض هو بمثابة رحلة حول العالم في أربعين يوماً ".


وهو يمثل روح Kenzo ولكنه يمثل أيضاً روح Fellini و Nino Rotta. وأنطونيو ماراس الذي يحب العروض ذات المشاهد القوية كما في السينما، دعا عدة نجمات من عالم الشاشة الفضية لحضور العرض كـ Rossy de Palma الإسبانية، نجمة أفلام Almodovar وماريزا بيرنسون و Roxane Mesquida.


بعد العرض، اقتربتُ من Rossy وسألتها عن رأيها في العرض، فقالت إنها أعجبت كثيراً بروح المصمم الذي يتمتع بطفوليةٍ وابتكارية جعلته يتلاعب بالألوان والقصات. عرضُ كينزو للاحتفال بعيد الأربعين كان رائعاً كما الحفل الذي تبعه.
أحب كثيراً تصاميم دار Kenzo التي من خلالها تميزت على الشاشة الصغيرة في برنامجي Made In Paris. لذلك فأنا أنتظر العرض المقبل لهذه الدار الذي سيجري في شهر شباط/ فبراير المقبل.

 

المزيد:
عرض شانيل دائما مسرحي وسينمائي