واشتعلت الحرب مجدداً بين رولا وهيفا

زهرة الخليج  |   29 نوفمبر 2010

يبدو أنّ حرب التصريحات والبيانات الصحافية ستندلع مجدداً بين العدوتين اللدودتين هيفا وهبي ورولا سعد على خليفة منع الأخيرة من الغناء في مصر بسبب عدم التزامها بقرار نقابة المهن الموسيقية هناك. إذ وزّع المكتب الإعلامي لرولا بيانا صحافياً تلقت "أنا زهرة " نسخة منه وجاء فيه: "فجأة، منعت الفنانة رولا سعد من الغناء في مصر بقرار صادر عن نقابة المهن الموسيقية المصرية وموقّع من النقيب منير الوسيمي، يمنعها من الغناء في مصر. ولم يتضمن القرار الأسباب الواضحة التي تكمن وراء هذا المنع.


أما الأسباب (المعلنة) فاعتبرت رداً على قيام رولا بأداء أغنية "إيه ده الصوت ده جاي منين" التي تعود ملكيتها لهيفا وهبي حسب ادعاء هيفا، وعدم المثول أمام النقابة في هذه القضية. وذلك كعقاب لرولا بحجة أنها غنت الأغنية رغم صدور قرار عن النقابة لصالح هيفا يؤكد أنّ الأغنية لها علماً أن أغنية هيفا هي بعنوان "إيه ده إيه ده" ومختلفة الكلمات. 

وبالتالي وبما أن القضية ليست قومية أو وطنية، لا يجدر بها أن تصل إلى هذا الحد المبالغ فيه. مع العلم أن رولا كانت ستحيي حفلة خيرية يعود ريعها لصالح مرضى السرطان وعمليات القلب المفتوح في مصر.


وهنا لا بد أن نتساءل، هل ما قامت به رولا هو جريمة كي تتخذ النقابة قراراً مماثلاً بحقها؟ ألم يكن من الأفضل أن يتم إستدعاء رولا وتبليغها بالأمر وتحذيرها من أداء الأغنية من دون اللجوء إلى كل هذه البلبلة؟!


فقد صدر القرار بعدما علمت نقابة الموسيقيين بموعد الحفلة الأخيرة التي كانت خيرية، حيث جاء بتاريخ 24/11/2010، ويأتي موعده متأخراً جداً عن السبب الذي ذكره محامي النقابة لرولا ومدير أعمالها خلال تبليغهما بالمنع وبحضور شهود، أي بعد أشهر من موضوع الأغنية مثار الجدل، وبعدما امتثلت رولا لقرار قاضي الأمور المستعجلة في لبنان زلفا الحسن بعدم غنائها للأغنية المتنازع عليها، مع العلم أن السيد كريم أبي ياغي بصفته مدير أعمال رولا ومنتج أغنياتها كان موجوداً في نقابة المهن الموسيقية في اليوم الذي استدعيت فيه رولا وتم استجوابه وابرز المستندات المطلوبة.

وللتذكير أن أحداً لم يذكر أو ينشر كلمات أغنية رولا سعد "الصوت ده جاي منين" وأغنية هيفا وهبي التي هي "إيه ده ايه ده" ليتبيّن الفرق بينهما.


ولغاية الآن لم تظهر أي دلائل تشير الى أن النقابة وغيرها اطلعت على محضر الكلمات الموثقة في الشهر العقاري، وأيضاً لم يتم استدعاء كاتب وملحن الأغنيتين لمعرفة الدوافع والأسباب التي أدت الى هذه القضية التي تحولت الى أزمة وصلت إلى أروقة المحاكم.".

 

المزيد: