مقتل محمد داغر في فيلم سينمائي

دعاء حسن ـ القاهرة  |   15 أبريل 2011

بعد أقل من أسبوعين على مقتل مصمم الأزياء الشهير محمد داغر، قرر مؤلف شاب استغلال الأحداث المثيرة التي رافقت القضية وتقديمها في عمل سينمائي جديد.


وأكد السيناريست الشاب حسام حلمي لـ "أنا زهرة" أنه يتابع خيوط القضية منذ بدايتها، فضلاً عن أنها تتضمن العديد من الأحداث المثيرة والثرية التي يمكن تقديمها في فيلم مثير، مشيراً إلى أنّه يعقد حالياً جلسات مع إحدى شركات الانتاج الكبرى لتنفيذ الفيلم خلال الفترة المقبلة.


وكانت الشرطة قبضت على قاتل داغر بعد 48 ساعة على الجريمة. واعترف تواً بارتكاب الجريمة، مؤكداً بأنّ علاقة صداقة نشأت بينهما منذ أشهر. واعترف خلال التحقيق بأنّ داغر طلب منه ليلة الحادث أن يرافقه إلى المنزل ليتناولا العشاء. وبالفعل، طلب وجبتين من مطعم وتم توصيلهما إلى المنزل. ثم حدثت مشاجرة بينهما، أدت إلى قتل داغر وإصابة المجني عليه. ويجرى حالياً التحقيق مع القاتل الذي صدر ضده حكم بالحبس 15 يوماً على ذمة القضية.


يذكر أنّ داغر قد عثر عليه مقتولاً الأسبوع الماضي. وكشفت تقارير الطب الشرعي بعد تشريح جثته أنّ داغر تلقّى خمس طعنات في الرقبة والرأس، وأنّ طعنةً بطول 10 سنتمتراً في الرقبة أدت إلى هبوط حاد في الدورتين الدموية والتنفسية وتسببت في الوفاة. ومن المعروف أن داغر توجه إلى تصميم الأزياء منذ سنوات بعدما تخصّص في هذا المجال في باريس، ثم أصبح أحد أشهر المصممين. كما نال مؤخراً جائزة أفضل مصمم أزياء في أسبوع الموضة في ميامي. كما قام بتصميم أزياء عدد من نجمات الفن في مصر والوطن العربي ومنهن ليلى علوي، ويسرا، وهيفا وهبي، ونادية الجندي، ومادلين طبر، وهالة صدقي، ومي عز الدين.