إيما روبرتس خائفة من Scream4

زهرة الخليج  |   17 أبريل 2011

كشفت إيما روبرتس بأنّها خائفة من رؤية مشاهد الرعب في فيلم Scream4 على رغم أنّها مثّلت في العمل. وقالت الممثلة التي تربطها صلة قربى بالممثلة جوليا روبرتس، بأنّها اضطرت إلى تغطية عينيها خلال عملية التصوير الأولى لفيلمها الجديد لأنّها كانت تصاب تواً بالهلع.

ويبدو أنّ الفنانة البالغة عشرين عاماً ورثت هذا الخوف عن والدتها التي تركت مهنة التمثيل لأنّها لم تكن تتحمّل مشاهد العنف والإثارة والرعب.

وقالت روبرتس: "أصاب فوراً بالخوف. كنت أغطي عينيّ في معظم مشاهد Scream4 رغم أنّني كنت أمثّل في الفيلم". وكشفت إيما بأنّ الفيلم جعلها تصاب بعقدة الاضطهاد والخوف.