الأحمدية ونجيب أبو حمزة : لمن سيقرع الجرس

رحاب ضاهر - بيروت

  |   14 يونيو 2010

الثلاثاء 1 يونيو 2010

أصدرت النيابة العامة في بيروت قراراً بحفظ أوراق الدعوى التي تقدمت بها الإعلامية نضال الأحمدية، والتي تتعلق بسرقة اسم "الجرس" من قبل شريكها المليادير نجيب أبو حمزة.
واعتبرت المحكمة أن الدعوى المقدمة بحسب مصدر قضائي صرح لـ" أنا زهرة" لاتنص على أن الشريك يمكنه أن يسرق الاسم الذي يشارك فيه.
وحول مستقبل الدعوى قال المصدر إنه لو طالبت الاحمدية بالتوسع في التحقيق فسترد الدعوى مجدداً نظراً لأن الأحمدية تمتلك 10 % فقط من أسهم إذاعة "جرس سكوب" وتلفزيون "الجرس".
فيما الحال يختلف بالنسبة لمجلتها والتي يشاركها نجيب أبو حمزة فيها بنسبة أقل. ومن المفترض أن ترد نضال الأحمدية على القرار القضائي، ووعدت كما دائماً بإثارة مفاجآت حول هذه القضية التي مضى عليها أكثر من عام والنزاع لا زال على أشده بين شركاء الأمس وأعداء اليوم.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث