المصممة السعودية ورود العبد اللطيف..أول خطوة نحو الشهرة

فرح صبري-أنا زهرة- الرياض  |   16 يونيو 2013
ورود محمد العبد اللطيف، مصممة أزياء سعودية، وسيدة أعمال متواضعة جداً، فهي من الشخصيات المثابرة والطموحة، تسعى لتطوير ذاتها لتكسب ثقة الآخرين بها ، تهتم كثيراً بإداره أعمالها دون الاعتماد على أحد، أم لطفلة هي أهم وأول اهتماماتها، فهي من تعطيها القوة والكفاح لستكمل مشوارها المهني. موقع "أنا زهرة" التقاها بهذا الحوار في البداية حدثينا قليلاً عن دراستك الجامعية؟ أنهيت المرحلة الثانوية، ولم استطع إكمال دراستي الجامعيه لأني بدأت العمل بسن مبكراً، ولكن استطعت أخذ دورات دبلوم لتصميم الأزياء بالإضافة لإداره الأعمال. وماهي أهم محطاتك المهنية؟ في بداية كنت أعمل في مجال التجميل كمساعدة، وكنت أعمل بجهد وعناء مقابل القليل، ولكن لم يكن الهدف من حياتي المهنية هو المال بقدر ماكان يهمني أكثر الطموح الأكبر في تصميم الأزياء، والخبرة والصعود، ومن هنا كانت البداية فقد انتقلت للعمل بأحد المعارض الخاصة لفساتين الأفراح والسهرة، حيث عملت كبائعة متمكنة من المهنة بإحتراف وتواصل تقدمي وإكتسابي المزيد من الخبرة، إلى أن دخلت في عالم التصميم وبدأت من منزلي. لأنه لم يكن لدي دعم مادي وبدأت استقبل زبائني وبعد عدة سنوات أصبحت امتلك مركزي الخاص والحمد لله . ماهي العقبات التي وجهتها في مشوارك المهني ؟ في بدايه مشواري المهني لم تكن لدي خبرة، فواجهتني الكثير من العقبات، ولكن لولا هذه العقبات لما نجحت لأني تعلمت منها الكثير فليس عيبا أن يخطئ الشخص في عمله، العيب أن يكررها دون الإستفادة من الأخطاء . أين ترين المرأه السعودية بعد عشر سنوات ؟ المرأه السعودية ليس جديدا ًعليها التقدم والتميز، في كل المجلات فهي نصف المجتمع السعودي فقد أثبتت نفسها في أهم المناصب المهمة التي وكلت إليها، وهذا يدل على أنها قيادية لأهم المناصب التى ستوكل إليها. ماهي مشاريعك المستقبليه؟ حاليا أقوم بتجهيز ديفليه لعرض أزيائي سيحمل الكثير من المفاجئات وسوف أتحدث عنه قريبا انشألله . بين تصميم الأزياء وبين إداره الأعمال أين ترين نفسك أكثر ؟ أرى نفسي في تصميم الأزياء أكثر لأنه حلمي الذي أسعى لنجاحه، وانتشاره أداره الأعمال مهمة لدي، لأني أحب أن أدير عملي بنفسي فهما مكملان لبعض . هل تنصحين السيدة بالعمل ؟ أنصحها بالعمل لتحقق حلمها واستقلاليتها وترقى بذاتها . ماأمنيتك التى لم تتحقق ؟ أن كان الإنسان لديه امنية، وطموح وجتهد بإنجازهم فسوف يحقق كل مايريد، أمنيتي ان يكون اسمي بين أشهر المصممين الأزياء. ماذا تنصحين قارئات انا زهرة ؟ أنصح كل سيدة أن تحقق ماتحلم به وتكون سيدة نفسها وقدوة للآخرين.