لطيفة آل مكتوم سفيرة للنوايا الحسنة في «آسياد 2014»

زهرة الخليج  |   16 يونيو 2013
اختيرت الفارسة الشيخة لطيفة بنت أحمد بن جمعة آل مكتوم، سفيرة للنوايا الحسنة لدورة الألعاب الآسيوية، التي ستُقام في مدينة إنشيون الكورية الجنوبية عام 2014، خلال احتفالات الجولة الترويجية الثانية للحدث القَارّي، والتي نُظّمت في فندق «بارك حياة» في دبي، في الثاني من شهر يونيو/ حزيران الجاري. وسبق للشيخة لطيفة آل مكتوم، أن حققت الفوز بالميدالية الفضية في سباق قفز الحواجز للفروسية في دورة الألعاب الآسيوية الماضية، التي أقيمت في مدينة غوانزهو الصينية في 2010، كما نافست الشيخة في مسابقات أولمبياد بكين 2008.   وفي هذه المناسبة، عبّرت الشيخة لطيفة عن سعادتها باختيارها سفيرة للنوايا الحسنة للألعاب الآسيوية في إنشيون 2014، وقالت: «أنا سعيدة لاختياري سفيرة، كنت محظوظة بتمثيل بلدي في الدورة الـ16 للألعاب الآسيوية في 2010، إذ عدتُ إلى الإمارات مُحقِّقةً الميدالية الفضّية». وأضافت مُتحدّثةً عن تجربتها في دورة الألعاب الآسيوية 2010: «رأيتُ هناك فعلاً قوّة التأثير التي تتمتع بها الرياضة، في التآلُف والجَمْع بين الثقافات والمجتمعات المختلفة. لذا، أتَطَلَّع من موقعي سفيرة للنوايا الحسنة، إلى أن أكون نموذجاً مُلهماً لكل الرياضيين في الإمارات، ليشاركوا في تمثيل بلدنا في أهم مهرجان للرياضة في آسيا».   وعبّرت الشيخة لطيفة عن سعادتها «بأن تكون الدولة محطة مهمة للترويج للـ»آسياد»»، مُضيفةً أنّ «العلاقة بين الإمارات وكوريا الجنوبية مهمة وتاريخية، ووجود هذه الكَوْكَبَة من المسؤولين، دليل واضح على عُمق هذه العلاقات التي نتطلّع إلى تعزيزها عن طريق الرياضة».   من جهتها، أعلنت اللجنة الأولمبية الوطنية، عن تعهّدها بتقديم الدعم للدورة الـ17 للألعاب الآسيوية، في حين عبّرت اللجنة المنظمة لدورة الألعاب الآسيوية عن دعمها الرياضة في الإمارات، بتبرّعها أثناء الحفل لمصلحة برنامج تطوير الرياضة للشباب «الأولمبياد المدرسي». وتَسلَّم التبرُّع الشيخ أحمد بن محمد بن حشر آل مكتوم، الذي حَقَّق أوّل ميدالية ذهبية في الرماية للإمارات، في دورة الألعاب الأولمبية في أثينا عام 2004.   وقد حضر احتفالات الجولة الترويجية في دبي، كل من رئيس المجلس التنفيذي للجنة المنظمة لدورة الألعاب الآسيوية في إنشيون، وعمدة المدينة سونغ يونغ جيل، وعدد من المسؤولين في اللجنة المنظمة، والنائب الأول لرئيس اللجنة الأولمبية الوطنية يوسف السركال، والأمين العام للهيئة العامة للشباب والرياضة إبراهيم عبدالملك، والأمين العام لـ«مجلس دبي الرياضي» الدكتور أحمد سعد الشريف.