نهاية الأسطورة.. الكشف عن بديلة الـسوبر موديل كيت موس

صونيتا ناضر  |   3 يوليو 2013
في الوقت الذي تتمنى الكثيرات أن يكنّ بجمال ورشاقة البريطانية كايت موس، تصل قصة العارضة – الأسطورة إلى نهايتها، مع الصور التي التقطت مؤخراً في لندن، حيث كشفت الشابة نتالي موريس العارضة البديلة، التي تحل مكانها في كل الصور التي تتطلب إظهار بعض أجزاء من جسدها! و كما نرى في الصور، العارضتان تتشابهان كثيراً والفارق فقط هو السنوات العديدة التي تفصل ما بينهما، فكايت بلغت الـ 39، في حين اأن بديلتها لا تتجاوز العشرين! و السؤال الذي يطرح نفسه هو التالي : هل تستعين كايت موس بالعارضة الشابة لأنها لم تعد تتمتع بالنضارة و الشباب أم لأسباب أخرى؟ أكد أحد الأشخاص مؤخراً لإحدى الصحف البريطانية، أنه رأى العارضة البديلة تحل مكان كايت في معظم الصور، و أنه رأى وجه العارضة الشهيرة مغطى بالماكياج، ولم تكن تبدو رشيقة كما يعتقد الكثيرون، وأضاف أنه كان يتوقع أن يجدها واثقة من نفسها، لكنها في الحقيقة خجولة جداً ولم تبدو مرتاحة أبداً أثناء جلسة التصوير، بل كانت تحرص على الاختباء داخل معطفها المليء بالوبر السميك! البديلة خيار الكثير من النجمات مع هذا التصريح الذي شكل صدمة لدى معجبي العارضة الشهيرة، يتساءل الجميع اليوم إذا ما كانت كيت موس تقوم بخداع معجبيها منذ فترة طويلة؟ خاصة أنها اختيرت لصور الحملة الدعائية لمجوهرات David Yurman، وماركة مستحضرات البرونزاج St. Tropez . في المقابل دافع عتها معجبوها بأنها لن تكون الأولى التي تلجأ إلى بديلة لها في الأفلام والصور، حيث تلجأ العديد من النجمات إلى هذا الخيار، للعدة أسباب تتعلق إما بمشاهد العري أو الجنس التي ترفض النجمات القيام بها! نذكر منهن نجمات شهيرات في هوليوود مثل: كيرا نايتلي، ميلا كونيس، جوليا روبرتس التي لجأت إلى بدلة لها في المشاهد الساخنة التي جمعتها بالممثل ريتشارد غير في فيلم Pretty .Woman و لا بد من الاشارة إلى أن كايت صورت مؤخراً الحملة الدعائية الجديدة لمصمم الاحذية Stuart Weitzman، فهل الصور التي نراها فيها حقيقية أم خدعة بصرية؟ المزيد: كيت موس الوجه الإعلاني الجديد لأحذية Stuart Weitzman طلة اليوم: أوليفيا باليرمو.. غنج التنورة القصيرة مع البلايزر