لمياء طارق رومانسية... ولكن

زهرة الخليج  |   2 أغسطس 2013

 أكّدت الفنانة لمياء طارق أنها مستعدة لسماع رأي الجمهور بدورها في مسلسل "يا مالكاً قلبي" الذي عرض على قناة "أبوظبي الإمارات". وأوضحت أنّه منافس قوي جداً بسبب المجهود الكبير الذي بذله فريق العمل للتصوير في دبي والكويت ورومانيا، وقالت: "توليفة المسلسل جميلة والحكايات مشوقة ولم يشعر المشاهد بالملل لما تحمله من تشويق وإثارة. كل شخص سيقرأ قصص المسلسل الثلاث بطريقته الخاصة. وهذا ذكاء من المؤلف"، وأضافت: "أجسد دور سارة التي تحارب أهلها من أجل حبيبها. وبعد خلاف كبير وتحدّيها مَن حولها للزواج منه، ستوضح أحداث المسلسل المتبقية إن كان هذا الزوج سينصفها أم يخذلها".

ودعت لمياء طارق الجمهور والنقاد والصحافيين إلى الحكم على دورها وأدائها بعد المشاهدة خصوصاً أنّها تتوقّع النجاح الكبير. وقالت: "تركيبة المسلسل لفتت نظري منذ البداية، إذ كانت مختلفة وجديدة. سبق أن قدمت دور الفتاة الرومانسية كثيراً، ولكن التوليفة في "يا مالكاً قلبي" كانت مختلفة والدور الذي كتبه وائل نجم جيد، فضلاً عن المخرج السوري عارف الطويل الذي أعمل معه للمرة الأولى، وكنت أتمني العمل معه منذ فترة طويلة، وكذلك المنتج الاماراتي أحمد الجسمي، فالكلّ يتمنى العمل معه أيضاً".

وعن رأيها بعرض المسلسل على شاشة "أبوظبي الإمارات" من حيث تحقيق الانتشار ونسبة المشاهدة، أشارت إلى أنّ هناك ست قنوات خليجية تتنافس على مستوى الشرق الأوسط أبرزها قناة "أبوظبي" والفنان "يكون مرتاحاً ومطمئناً لأنّ مسلسله يعرض على شاشة بحجم قناة "أبوظبي الإمارات" وأغلب أعمالي عرضت على هذه الشاشة".