رشا إبراهيم تتجاوز مرحلة الخطر

وائل العدس  |   13 أغسطس 2013
بعد سبعة أيام على دخولها مستشفى "الأهلي" في حمص وسط سوريا، خرجت رشا إبراهيم من غرفة العناية المركزة بعدما تجاوزت مرحلة الخطر. وفاجأت الممثلة الشابة الأطباء عندما مشت على قدميها رغم الحروق العميقة التي تعرضت لها، بينما تعاني من كدمة عميقة في منطقة الذقن. كما أنّ حالة صهرها الذي كان يقود السيارة جيدة. وكانت رشا قد تعرضت لحادث سيرة على الطريق الواصل بين دمشق وحمص مسقط رأسها عندما سافرت برفقة صهرها بهدف زيارة شقيقها الذي تعرّض لطلق ناري فقد على إثره إحدى كليتيه. وبعد اتصالها بالفنانة الشابة، كتبت مها المصري على الفايسبوك "رشا إبراهيم رح ترجعي تنوري الشاشة، الحمد لله إنك بخير بفضل رب العالمين، ومعنوياتك العالية ورضاك بقضاء رب العالمين الحمد لله على سلامتك". وكانت رشا قد ظهرت في رمضان عبر ثلاثة أعمال هي "منبر الموتى"، و"قمر شام"، و"صرخة روح". المزيد: رشا إبراهيم في خطر!