محيط الخصر يُنبئ بالأزمات القلبية!

د ب أ  |   8 فبراير 2014
أكدت «الهيئة الألمانية للتأمين الصحي على الموظفين» أنه يمكن لأي شخص اكتشاف مدى تعرّضه لخطر الإصابة بأزمة قلبية عبر قياس محيط الخصر والورك لديه. وأوضحت الهيئة التي تتخذ من مدينة هامبورغ مقراً لها، أنه يتم حساب ما يُسمى بـ "نسبة الخصر إلى الورك" من خلال قسمة محيط الخصر على محيط الورك. وإذا تجاوزت نتيجة هذا القياس الحد الأقصى الذي يُقدر بـ 0.9 لدى النساء و1 لدى الرجال، تُشدد الهيئة على ضرورة فحص أسلوب الحياة المتبع وتعديله إذا اقتضى الأمر، مؤكدةً أنه من الأفضل الخضوع لفحص شامل لدى طبيب أمراض باطنة مختص. إلى جانب أسلوب الحياة، أوضحت الهيئة أن هناك عوامل خطورة أخرى تؤدي إلى زيادة الوزن في الخصر والبطن والجسم مثل ارتفاع ضغط الدم وزيادة نسب الكوليسترول. ولمواجهة هذه المشكلة، تنصح الهيئة بتعديل النظام الغذائي، والإكثار من تناول الفاكهة والخضروات مع الإقلال من الدهون الحيوانية، مشددةً على ضرورة ممارسة رياضات قوة التحمل كالجري أو السباحة أو ركوب الدراجات.