ماذا بين بيونسيه وباراك أوباما؟

رزان الحسيني  |   12 فبراير 2014
نفت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية صحة ما وصفته بـ"الإشاعة" التي أطلقها المصور والصحفي الفرنسي باسكال روستين حول وجود علاقة عاطفية بين الرئيس الأميركي باراك أوباما والمغنية السمراء بيونسيه. وكان روستين قد أشار في مداخلة تلفزيونية إلى وجود أمر كبير يحدث والعالم سيكون على موعد معه خلال الأيام بل والساعات القادمة مشيراً إلى أن الصحيفة ستقوم بطباعة هذا التقرير الذي من المتوقع أن يوقع الرئيس الأمريكي في وضع حرج بعد إكتشاف علاقته بالنجمة. يذكر أن تقارير إعلاميّة أميركيّة تحدثت سابقاً عن وجود أزمة عائليّة بين أوباما وزوجته ميشيل أدّت إلى طلب السيدة الأولى الطلاق من زوجها بعد زواج دام حوالى 21 عامًا مشيرة إلى أن الرئيس يقضي أغلب وقته مع نساء أخريات. يذكر أن روستين صديق مقرب للسيدة الأولى السابقة في فرنسا كارلا بروني كما اشتهر بالتقاطه صوراً سرية لكل من الكسندر سولجينيتسين ومارلون براندو وجيرار ديباردييه وبريجيت باردو وغيرهم من المشاهير. وكانت بيونيسيه مقربة جدا من أوباما وزوجته وغنت في إعادة تنصيبه رئيسا للمرة الثاني وحضرت احتفال السيدة الأولى بعيد ميلادها الخمسين.