مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية يستضيف سيدات أعمال الإمارات

زهرة الخليج  |   24 مارس 2014

استضافت مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية  نخبة من سيدات أعمال دولة الإمارات اللواتي تقدمن لجائزة الإمارات للسيدات لهذه السنة وكانت في استقبالهن الدكتورة جيهان عبد القادر، الرئيس التنفيذي للمستشفى التي رحبت بهن وشاركتهن بقصة تأسيسها للمستشفى ونجاحها وشاركتهن خبرتها في القيادة. وذكرت د. جيهان عبد القادر أنها سعيدة جداً بهذه الاستضافة.

وشكرت الدكتورة جيهان عبد القادر جهود مجموعة دبي للسيدات في تنظيم هذه الفعالية الرائعة وأضافت في نهاية الورشة: "أتمنى أن تتكرر هذه الفعالية فهي مسرح فريد من نوعه لتبادل الأفكار والتجارب المهنية بين سيدات من جميع مطارح المجتمع الإماراتي."

وحصلت الدكتورة جيهان عبد القادر على جائزة الإمارات للسيدات في عام 2012 لقيادتها الرشيدة في تأسيس وإدارة مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية.

وأضافت من جهتها السيدة فاطمة عبد القادر، مدير تطوير الأعمال في مجموعة دبي للسيدات الهيئة المنظمة للجائزة: "نتشرف بإقامة هذه الورشة الإرشادية في مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية وتقديم مشروع نجاح الدكتورة جيهان عبد القادر كمثال للسيدات اللواتي يترشحن حاليا للجائزة، فللدكتورة تجربة قيادية يمكن للجميع أن يتعلم منها."

وترتكز جائزة الإمارات للسيدات التي انطلقت عام 2003 من مجموعة دبي للجودة على تقدير إسهامات السيدات العاملات اللاتي برعن في مجال عملهن، والاحتفاء بإنجازاتهن وحث الأجيال النسائية الواعدة للكشف عن قدراتهن الكامنة وتعزيز مساهماتهن الفعالة في رقي المؤسسات بالدولة وتهدف إلى تقدير دور المرأة الفعال ومساهمتها في مجتمع دولة الإمارات ونموه المستقبلي وتقديم المثل الأعلى في الكشف عن الطاقات الكامنة لدى النساء.

والجدير بالذكر أن الدكتورة جيهان عبدالقادر حصلت على هذه الجائزة في عام 2012 تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني ورئيس مطارات دبي والرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والراعي الفخري لمجموعة دبي للجودة، وبحضور السيدة مريم الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية والسيد صالح جاني رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للجودة.

مستشفى الأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية هي المؤسسة الطبية التجميلية الوحيدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والتي تمنح جميع الخدمات الجمالية من حقن البوتوكس وصولاً إلى الجراحة التجميلية، طب البدانة وطب الأسنان التجميلي باستخدام وسائل جراحية وغير جراحية ومجهزة ب 25 سرير، وجميع الأطباء والجراحين مدربين في الغرب بالإضافة إلى الجراحين الزائرين من الولايات المتحدة وأوروبا.