لنوم صحي ومريح... اختاري الوسادة المناسبة!

ميرا عبدربه  |   2 أبريل 2014
اختيار الوسادة المناسبة لك أمر بغاية الأهمية. الوسادة الخاطئة تسبب لك أوجاعاً في العنق ومشاكل في العمود الفقري وتمنعك من النوم بشكل جيّد. فكيف اختيار الوسادة المناسبة لك؟ وضعية نومك تحدّد سماكة الوسادة وضعيّتك المفضلة في النوم هي التي تحدد سماكة الوسادة التي يجب أن تختاريها. إذا كنت تنامين على بطنك، فالوسادة الليّنة هي التي تناسبك لأنّها تسمح لك بالتحرك بشكل أفضل. واذا كنت تنامين على ظهرك، فيجب اختيار وسادة متوسطة السماكة من أجل حماية عمودك الفقري. أما إذا كنت تنامين على جنبك، فإنّ الوسادة القاسية هي الأنسب لك للحصول على الراحة التامة. اختاري الحشوة التي صنعت منها الوسادة جيداً حشوة الوسادة من الأمور التي يجب ملاحظتها عند شراء الوسادة المناسبة. اختاري الوسادات المصنوعة من ريش النعام أو الإسفنج الطبي لحماية ظهرك ورقبتك من الأوجاع. وتجدر الإشارة الى أنّ بعض الوسادات مصنوعة من مادة البوليستير التي يجب تجنّبها. تأكدي من نوعية غشاء الوسادة بعد تحديد سماكة الوسادة ونوعية الحشوة، يجب أن تنتبهي الى نوعية الغشاء الذي يغطي الوسادة. يجب على الغشاء أن يسمح بتهوية الوسادة ويكون محكم الإغلاق كي لا تتسرّب الحشوة الى الخارج. وأخيراً يا زهرتنا، ننصحك بمحاولة النوم مع المحافظة على عمودك الفقري مستقيماً، ورأسك على مستوى ظهرك تقريباً لتجنّب أوجاع الرقبة والعمود الفقري. كما ننصحك بتجنب النوم على بطنك أو ظهرك لأنّ الوضعيتين لا تناسبان عمودك الفقري. حاولي تعويد نفسك على النوم على جانبك الأيمن لأنها الطريقة الأفضل لك وهنا الأسباب.

المزيد: القيلولة… أجمل لحظات النهار! التثاؤب يُريح العينين! معرض الصور: 10 طرق صحية لبدء نهارك بحيوية!