فن التحول بالمكياج..شابة تصبح فرانك سيناترا

زهرة الخليج  |   22 أبريل 2014
إذا كانت بلايين النساء في العالم يستخدمن المكياج للتجميل وإخفاء العيوب وإبراز الجمال، فإن الفنانة ألكسي فليمينغ اختارت أن يكون المكياج علبة ألوانها. وأن تكون ريش ظلال العيون هي ريش الرسم التي تمارسها. والأكثر من ذلك أنها وبدلا من كانفاس لوحة الرسم جعلت من وجهها اللوحة. ألكسي فليمينغ مولعة برسم البورتريهات والوجوه، ولكنها لن تكون مضطرة لتعليق أعمالها على جدران المعارض، بل إنها ترسم البورتريه على وجهها مباشرة، ثم تلتقط لنفسها صورة، ثم تنشر الصورة على حساباتها في انستغرام وفيسبوك ويوتيوب أيضا. إذن الفنانة لم تعد بحاجة لأي شيء سوى نفسها وعلبة مكياجها وهاتفها الذكي..العصر الرقمي يقدم أفضل وأسهل الشروط للفن على مايبدو! وبالمكياج تستطيع ألكسي أن تفعل العجائب يمكنها أن تصير أرنبا، أو هيكلا عظميا ويمكنها أن تصير فرانك سيناترا أو ملكة الجليد. شاهدي صور ألكسي ورابط الفيديو التالي لتري التحول الذي تبتكره بريشتها ومكياجها. فيديو ألكسي فليمينغ تضع مكياجها