منَ العالم: زيجات بتكاليف خيالية، إليكِ تفاصيلها

رزان الحسيني  |   22 أبريل 2014
لأنّ تكاليف الحياة اليومية تشهد إرتفاعاً كبيراً، كان لا بدّ لمستلزمات الزواج من أن تنال نصيبها أيضاً من ارتفاع الكلفة. وكلّما كان الزفاف مميّزاً، كلّما دامت الذكرى الجميلة. ويُعد البحث عن أثمن تكاليف الزواج حول العالم من أسهل الأمور كونها أصبحت منافسة يتبارز على أغلاها نجوم العالم ومشاهير السياسة والمجتمع. في تحقيقنا نستذكر بعض الأرقام الخيالية التي صرفها مشاهير العالم لتنظيم وإقامة حفلات زفافهم والأسباب التي جعلت أعراسهم تدخل قائمة الزيجات الأغلى على الإطلاق حول العالم: 1- عَقدت إبنة سلطان بروناي حسن بلقية قرانها على موظف حكومي في حفل زواج تقليدي طغت عليه أجواء الترف والثراء وتمّ الإحتفال به طيلة أسبوعين. وكانت الأميرة تضع على رأسها تاجاً من الماس وتحمل باقة صغيرة من الورد المرصّع بالماس. ولدى إنتهاء حفل الزفاف، أطلقت المدفعية 17 طلقة إحتفالاً بالحدث، كما حصل كل مدعو على ساعة مرصّعة بالماس كهدية من أصحاب العُرس. وقد أشارت وسائل الإعلام العالمية حينها إلى أنّ كلفة الحفل وصلت إلى 3 مليارات دولار كون معظم الأشياء المحيطة بالعروسين تمت صناعتها من الذهب الخالص. 2- قرّر الملياردير الهندي برامود ميتال منافسة شقيقه لاكشمي، إمبراطور صناعة الصلب وأثرى أثرياء بريطانيا. أقام برامود زفافاً ضخماً لابنته بكلفة بلغت 82.5 مليون دولار في حفل استمرّ مراسمه ثلاثة أيام متواصلة في مدينة برشلونة الاسبانية. وفي تفاصيل الإحتفال، فقد قامت السلطات الاسبانية بتقديم تسهيلات استثنائية للزفاف الذي شاركت فيه مروحيات لإلتقاط صور المدعوين الذين بلغ عددهم 500 شخص وخدمهم قرابة 200 من الطهاة من إسبانيا والهند وتايلاند، ما جعل بعض مرافق مدينة برشلونة تتوقف عن العمل. 3- وإلى إبنة العم، حيث وصلت كلفة زفاف فانيشا كريمة الثري ورجل الأعمال لاكشمي ميتال عام 2004 إلى 78 مليون دولار أميركي ودعي إليه 1000 ضيف من مختلف دول العالم. جرت مراسم الحفل في قصر فيرساي على مدى 5 أيام متواصلة أحيتها المغنية العالمية كايلي مينوغ التي تقاضت مبلغ مليوني جنيه إسترليني لتقديم وصلتها الغنائية. واللافت كان الدعوات التي كتبت بالفضة وأتت مكوّنة من مجموعة صفحات توضّح برنامج أيام الحفل الخمسة، فيما احتوى البوفيه على 100 نوع مختلف من الأطعمة العالمية. 4- من 26 دولة حول العالم توافد المدعوون لحضور حفل زفاف ابن مالك أوتيل نيويورك فيكرام شاتوال والممثلة الهندية الجميلة بريفا ساشدي. وحضر الحفل الذي بلغت كلفته 20 مليون دولار الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون، وإستمرت مراسم الحفل 10 أيام حيث أقيمَ في ثلاث مدن في الهند هي مومباي ودلهي وبودايبور. 5- وُصف زفاف رجل الأعمال والمستثمر العقاري دونالد ترامب الذي أصبح نجماً تلفزيونياً في ما بعد وصديقته عارضة الأزياء السلوفينية ميلانيا كناوس عام 2005 بعرس القرن. أقيم الحفل في قصره الكبير في مارالاغو في بالم بيتش. وقُدّرَ ثمن فستان الزفاف الذي عرضت الصحافة صوره بين مئة ومئتي ألف دولار. كما أفادت الصحف أنّ الخاتم المتوّج بماسة بحجم 15 قيراطاً وتتراوح قيمته بين مليون ونصف مليون دولار من دار "غراف" البريطانية، دفعَ ترامب 50% فقط من ثمنه. وكان ترامب ذكر يومذاك أنّه تلقى في مناسبة زواجه عدداً لا يحصى من العروض المجانية التي يريد أصحابها الإفادة من اسمه. من بين تلك الخيارات كانت زهور الحفل مروراً بالصور والطعام والطائرات الخاصة والمطارات التي ستستقبل المدعوين. وقد عمل في تحضير العشاء 45 طاهياً وتمّ استعمال 10 آلاف زهرة في الزينة. 6- رغمَ أنّها اشتهرت بزيجاتها المتعددة، إلا أنّ زفاف المغنية لايزا مينيللي ودايفد غيست عام 2002 كان حفلاً لا يُنسى. وبلغ عدد المدعوين يومها نحو 850، ووَصل إرتفاع قالب الحلوى الذي كلّف 40 ألف دولار إلى ستة أقدام وكان مؤلفاً من 12 طابقاً. كما تمّ إحضار 500 نادل لخدمة الضيوف ووَصلت كلفة زينة الزهور إلى 700 ألف دولار أميركي. للمزيد: مَن هي ملكة جمال العرائس بينَ مشاهير العالم؟ للعروس: أفكار “مهووسة” لزفاف لا يُنسى!