شيرين تستعين بالضفائر الاصطناعية؟

زهرة الخليج  |   21 أغسطس 2014
يوم دخلت المغنية المصرية شيرين عبد الوهاب عالم الفن عرفت بتسريحة شعرها القصيرة، ولكن يبدو أن النجمة قد ملت من ذلك اللوك ولجأت مؤخراً إلى بعض الخصل لإضافة سحر جديد. فما هو؟ من يتابع إطلالات النجمة المصرية مؤخراً يلاحظ أن تغييراً واضحاً طرأ على ستايلها. فهي لم تعد تحبّذ الظهور بشعر قصير وأصبحت تميل نحو التسريحات الطويلة التي تزيدها انوثة. ربما مع تقدّم العمر، أحبت شيرين أن تتبع بعض الخطوات التي تعطيها عمرها الحقيقي وتليق بها وتتناسب مع مشوارها الفني. ففي آخر إطلالة لها في مهرجان قرطاج التونسي، أطلت النجمة بتسريحة جديدة لفتت الأنظار، فقد استعانت ببعض الخصل الاصطناعية التي تصل إلى أسفل ظهرها، وما يميز تلك الوصلات أنها كانت على شكل ضفائر أضفت بعض السحر على حضور نجم برنامج "ذا فويس". تلك الخصل كانت من لون شعر النجمة الأساسي وهو البني الفاتح الذي تعتمده مؤخراً. كما نشرت المغنية المصرية أيضاً صورة لها من آخر جلسة فوتوغرافية خضعت لها، وكذلك استعانت بوصلات من الضفائر أيضاً، وهذه المرة جمعتها على شكل تاج زينت فيه. موضة لن تبطل تعتبر الضفائر موضة لن تبطل أبداً، وهي تسريحة سهلة وتكون على شكل ذيل حصان أو تاج يجمع الشعر الى الخلف كله وذلك حسب شكل وجه المرأة، وهي مفضلة لدى جنيفير لوبيز. شيرين تحبّ الضفائر، فهل تليق بها؟