لوكس بيت الجمال تخلب ألباب النساء في شتى أنحاء العالم

زهرة الخليج  |   3 أكتوبر 2014
لوكس بيت الجمال، إنها الفعالية الأبرز والمنتظرة طوال أيام السنة، بحيث أنها تزخر بالجمال، والموضة والأزياء، والأناقة المتألّقة. وللسنة الثالثة على التوالي خطفت هذه الفعالية الأضواء البارحة في الأول من أكتوبر في دبي، في فندق العنوان مرسى دبي، حيث شرّعت أبواب الشهرة أمام مصمّمتين محظوظتين من مستهلكات لوكس، لكي يلمع نجمهما في سماء عالم الأزياء الراقية.

وقد بذلت فعالية لوكس بيت الجمال، إلى جانب لجنة الحكم المؤلّفة من ثلاثة خبراء لهم باع طويلة ومعرفة عميقة في المجال، الجهود اللازمة لإسداء النصائح إلى المشتركات على صعيدَي الموضة والأزياء. وتسنّت الفرصة لـ 10 متسابقات تحب لوكس من شتى أنحاء المنطقة، لكي يعرضن تصاميمهن على منصة لوكس في دولة الإمارات العربية المتحدة، على أن تختار لجنة الحكم فائزتَين لا غير. وحصلت كل من بيسان أبو زينب من دولة الإمارات العربية المتحدة وهناء إسكندر من المملكة العربية السعودية على جائزة نقدية قدرها 100,000 درهم إماراتي/ريال سعودي، ستساهم في دعمهما لإطلاق عملهما الخاص في مجال الموضة والأزياء.

وفي إطار هذه الفعالية، تعاونت لوكس، وهي من ماركات الجمال التابعة ليونيليفر، مع المصمم العالمي عبد محفوظ الذي ترأس لجنة الحكم في مسابقة الأزياء هذه. وقد قدّم خلالها أحدث تشكيلة له في عرض حصري. وتقدّم علامة عبد محفوظ التجارية ثلاثة خطوط أزياء رئيسية هي فساتين الزفاف، والأزياء الراقية، والملابس الجاهزة، تزخر جميعها بالأناقة، والفخامة، والجودة، والتصاميم المبتكرة.

وعن هذه الفعالية قال مذوسوذان راو، نائب رئيس قطاع التسويق في شركة يونيليفر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "منذ العام 1925، سعت لوكس إلى منح الجمال إلى المرأة في كافة أصقاع العالم. وتربّعت لوكس على عرش قلب ملايين النساء بصفتها أيقونة عالمية للجمال. ولا تتوانى لوكس اليوم عن أداء المهمة التي وضعتها نصب عينيها لكي تمنح المرأة الإحساس بالأنوثة فمن خلال التعاون مع أفضل خبراء العطور في العالم، نشبع غسول الجسم من لوكس بأجود العطور الزكيّة، ليدلّل بذلك كل غسول حواس المرأة ويحيطها بشعور رائع كل يوم."

وإلى جانب عبد محفوظ، ضمّت لجنة الحكم أيضاً العنود بدر، وهي مصممة شابة موهوبة جداً. العنود بدر اسم لامع في ساحة الأزياء السعودية، فهي مصمّمة ماركة "ليدي فوزازا" أو Lady Fozaza، وهي عبارة عن خط أزياء خاص بالسترات أبصر النور في إمارة دبي، وانطلق منها إلى كافة أرجاء المنطقة، حتى بدأ يحط رحاله في خزانات أشهر النجمات مثل كيم كارداشيان، ونانسي عجرم، ولجين عمران. وقد درّبت العنود المشاركات على معرفة أحدث صيحات الموضة، وأنواع الأقمشة، وشاركتهن شتى النصائح حول الأزياء ما سيساهم في مساعدة كل واحدة عند تصميم الفساتين.

أما المقعد الثالث في لجنة الحكم فستتربع عليه دانا حمدان، وهي مصممة أزياء موهوبة. تقدّم حمدان الخدمات الاستشارية في مجال الأزياء وقد أصبحت وجهاً إعلامياً بارزاً على الصعيد المحلي وفي المنطقة، لا سيما بعد أن احتلّت صورة الغلاف على أشهر المجلات العربية. كذلك، دانا ممثلة ومقدّمة برامج معروفة، نذكر منها Sisters' Soup، البرنامج الذي شاركت فيه إلى جانب شقيقتيها والذي حصد نجاحاً باهراً لاستضافته أبرز النجوم في الساحة الفنية، وحواراته الشيّقة حول الأسرار التي تلفّهم والإشاعات التي تحيط بهم.

وخلال الفعالية، تسنى للضيوف الفرصة للتعرّف إلى تاريخ العلامة التجارية الحافل بالابتكارات على مر السنين. كما حصلوا عند نهاية الفعالية على اللمحة الأولى عن المجموعة الجديدة التي ستطرحها لوكس في مجال جل الاستحمام.

إن لوكس بيت الجمال هي مبادرة من لوكس تهدف إلى تلبية احتياجات المرأة في أيامنا هذه لكي تبدو وتشعر بأنها نجمة تحيط بها هالة من الجمال والأناقة. تعتبر لوكس أن كل امرأة جميلة من دون استثناء، ولوكس بيت الجمال منبر يساهم في إبراز هذا الجمال.