عاشقان خالدان على الشاشة اللبنانية!

زهرة الخليج  |   14 فبراير 2015
نادرة هي الثنائيات التي عرفتها الشاشة الصغيرة اللبنانية وخلِّدت في ذاكرة ووجدان الجمهور مثل حالة هند أبي اللمع (1942 - 1990) وعبد المجيد مجذوب (1940). اسمان أسهما في صناعة العصر الذهبي للدراما اللبنانية في السبعينات واوائل الثمانينات وشكّلا مثالاً للـ "كوبل" الرومانسي على الشاشة. عُدّ هذا الثنائي تجربة قلّ نظيرها على الساحة اللبنانية، فهما كانا ممثلان ساحران بجمالهما، فيما جاءت الأعمال التي جمعتهما لتخلّدهما مثالاً للعاشقين بمناكفاتهما ورمانسيتهما وعشقهما. صارت أبي اللمع أيقونة للعشاق، فيما سحر عبد المجيد مجذوب النساء بجاذبيته ورقته وحنانه ورجولته. عديدة هي المسلسلات التي شاركا فيها أبرزها «لا تقولي وداعاً» و«عازف الليل» و«حول غرفتي". لكن العمل الأبرز يظلّ «ألو حياتي" (1976) الذي أخرجه أنطوان ريمي الذي هو زوج هند أبي اللمع الفعلي. كانت كيمياء فريدة من نوعها تجمع هذين الممثلين الساحرين، حتى خال المشاهدون أنّهما زوجان أيضاً على أرض الواقع، أو حتى تمنيا ذلك. وظلّ كثيرون يعتقدون أنّ زوجها هو عبد المجيد مجذوب حتى وفاتها المبكرة في عام 1990. هكذا، أقفلت أبي اللمع فصلاً جميلاً في الدراما اللبنانية، لم يبق منه اليوم سوى شذرات في الذاكرة وعلى يوتيوب أيضاً. لمشاهدة مقطع من "ألو حياتي"