نزهة على ضفاف السين

زهرة الخليج  |   15 فبراير 2015
رغم أن باريس تشتهر بعبور السين فيها، لكنه نهر ضخم يعبر شمال فرنسا ويقطع باريس حتى يصب في القنال الإنجليزي تاركا على ضفتيه القرى الجميلة والمقاهي الشهيرة والعشاق والسياح والمناظر الطبيعية التي لا تنسى، حيث يمر تحت أكثر من 30 جسرا، بعضها يتجاوز عمره 300 سنة. وعلى ضفتي النهر في باريس تقسم المدينة شمالا ويساراً، على جانب الـ (ريف غوش) أو الجانب الأيسر ويقصد بها أكثر من موقع جغرافي متميز على نهر السين، حيث تحدد أسلوب حياة كامل يشمل المتاحف والمطاعم والمقاهي. هناك يوجد الحي اللاتيني وجامعة السوربون وحدائق لوكسموبرغ وبرج إيفل والشانزليزيه والتروكاردو. وتقع كاتدرائية نوتردام في جزيرة بقلب نهر السين. وعلى الرغم من أن السياح مازالوا يقبلون بكثرة على "ريف غوش" (الضفة اليسرى) يجذبهم في ذلك تاريخ العصر الذهبي للمدينة، لكنهم يفضلون الضفة اليمنى للتسوق.