يوسف رزق: لم أقصد الإساءة إلى النبي إبراهيم

يوسف رزق: لم أقصد الإساءة إلى النبي إبراهيم

أثارت حلقة الإعلامي فيصل القاسم من برنامجه "الاتجاه المعاكس" الذي تبثّه قناة "الجزيرة" ضجّةً كبيرةً. الحلقة التي استضافت المخرج السوري يوسف رزق والكاتب الإسلامي محمد صادق، أثارت الكثير من الجدل في الوسط الفني والإعلامي في سوريا خصوصاً بعدما أصدرت جبهة...

أثارت حلقة الإعلامي فيصل القاسم من برنامجه "الاتجاه المعاكس" الذي تبثّه قناة "الجزيرة" ضجّةً كبيرةً. الحلقة التي استضافت المخرج السوري يوسف رزق والكاتب الإسلامي محمد صادق، أثارت الكثير من الجدل في الوسط الفني والإعلامي في سوريا خصوصاً بعدما أصدرت جبهة علماء الأزهر بياناً هاجمت فيه رزق ووصفته بـ"الفاجر".
وفي التفاصيل أنّه خلال هجوم صادق على أعمال رزق، اتهمه بالتشجيع على سفاح المحارم والعلاقات غير الشرعية عبر مسلسلاته، فكان رد رزق بأنّ النبي إبراهيم أيضاً أقام علاقةً مع خادمته هاجر من دون أن يتزوجها حسب تعبيره. ما وضع رزق في مواجهة مباشرة مع جامع الأزهر. وعليه، أصدرت جبهة علماء الأزهر البيان معتبرةً أنّ رزق اتهم أبا الأنبياء إبراهيم وأم العرب هاجر بالزنا.
وعلى خلفية هذا الجدل، أكّد رزق لـ"أنا زهرة" على أنّ النقاش الذي حصل في "الاتجاه المعاكس" كان توضيحاً للجمهور وليس لجامع الأزهر. واعتبر بأنّ الحديث عن الأنبياء ليس تطاولاً، ولم يقصد الإساءة إلى شخص النبي ابراهيم، بل كان يستشهد بالتاريخ وما وصل إلينا من الكتب السماوية. وذكّر رزق علماء الأزهر بالقضية الفلسطينية، قائلاً: "بدلاً من أن يصدروا بياناً بحقي، ليصدروا بياناً بحق مَن يقفلون معبر رفح في وجه أهالي غزة المحاصرين".


رزق الذي أنتج وأخرج العديد من الأعمال التلفزيونية، يُعتبر "المخرج الإشكالي" الأول في سوريا، لما تحتويه أعماله من توغّل في إشكاليات ومحظورات في المجتمع. وقد برز اسمه في السنتين الأخيرتين في الكثير من القضايا والأحداث الحياتية هذه المرة وليس في أعماله. والبداية كانت حين تعرّض مكتبه لحريق كبير أثناء تصويره مسلسل "الخط الأحمر". يومها، اتّهم جهات غير معروفة بالتسبّب في الحريق، بهدف إيقافه عن تصوير أعماله الجريئة. وبرز اسمه كثيراً حين خاض صراعاً كبيراً مع المخرج نجدت أنزور. إذ تبادلا الاتهامات، ووصلت الأمور إلى القضاء، إذ رفع كلاهما دعوى سبّ وتشهير ضد الآخر.
يذكر أن يوسف رزق صوّر مسلسله الجديد في ظروف صعبة بعد خسارته القضية التي رفعها ضده أنزور متهماً إياه بالسبّ والقذف.
ولم تسلم حياته الشخصية من المشاكل والخسارات. إذ أعلن عن طلاقه من الفنانة إمارات رزق بطلة معظم المسلسلات التي يقوم بإخراجها وإنتاجها. وحصل الطلاق بعد سنواتٍ عدة من زواجهما لاستحالة استمرار الحياة الزوجية بينهما.


أيضاً، وقع خلاف بين رزق والكاتب هاني السعدي. ووصل الأمر إلى رفع دعوى قضائية ضدّ بعضهما. والسبب ـ حسب السعدي ـ هو إخلال بالمبلغ المتفق عليه بينهما ويقدر ـ 560 ألف دولار، إضافةً إلى الإساءة إلى نص مسلسل "سفر الحجارة" حسب السعدي.
وآخر خلاف واجهه يوسف رزق كان مع الكاتب مازن طه الذي يتعاون للمرة الأولى معه في مسلسل "ساعة صفر". قبل أن يبصر العمل النور ويعرض في رمضان المقبل، وقع خلاف حاد بينهما حين ادعى رزق بأنّ فكرة "ساعة الصفر" فكرته وهي من مسلسل يحمل عنوان "صيد بري". حينها، أقام طه دعوى قضائية اتهم رزق بالسطو على النص من جهة، وعدم تسديد كامل أجوره من جهة ثانية. وعليه، قرر القضاء الحجز الاحتياطي على المسلسل.
يذكر أن رزق أخرج العديد من المسلسلات من بينها "الخط الأحمر"، و"حاجز الصمت"، و"أسياد المال"، و"سفر الحجارة" وغيرها.

Tagged under: