"رايتينغ رمضان": كلّنا ناصر القصبي

زهرة الخليج

  |   25 يونيو 2015
بعد فتوى "داعش" القاضية بهدر دم ناصر القصبي على خلفية مسلسله "سيلفي" الذي ينتقد التنظيم الإرهابي، اتخذت إدارة برنامج "رايتينغ رمضان" الذي يعرض على شاشة "أبو ظبي" خطوةً باتجاه دعم الفنان السعودي. إذ قدّمت دعوة للظهور في برنامجها اليومي لشرح وجهة نظره وتبيان الحقيقة للجمهور العربي بما يحفظ الدراما العربية من التكفيريين. وفي التفاصيل، فإنّ مقدمي البرنامج ميساء مغربي ووسام البريدي خصّصا دقائق في مستهل حلقة أول من أمس للحديث عن القصبي، مستنكرَين الفتوى التي صدرت ضده. كما وجّها دعوة شخصيّة له للحضور في إحدى حلقات برنامجهما. وقالا إنّ العالم العربي كلّه بفنانيه وإعلامييه، يقف مع القصبي، مناشدين إياه بالقدوم للحلقة. وجاء في الدعوة: "تحية للقصبي، تحية أمن وسلام. الموضوع الذي يعالج ليس سهلاً بل خطير، وهناك علامات استفهام حوله. أشدّ على يد ناصر الذي قرأ نص الفتوى، فقال بأنّه مستمر. أقول الله يحميك والله يقويك". وأكّد البرنامج أنّ دعوته هذه تعتبر رسمية باسمه وباسم الإدارة والقناة لظهور القصبي فيه. صحيح أنّ القصبي ليس أول من انتقد داعش في الدراما العربية، لكنه بات أول من يهدر دمه في فتوى من التنظيم. وكانت مناشير على مواقع التواصل عائدة لـ "داعش" توعدت بقطع رأس القصبي، واصفةً إياه بالزنديق بعد تناوله التنظيم في حلقة من مسلسل "سيلفي". وجاء ردّ ناصر على الفتوى بأنّه لن يهتم وسيستمر في انتقاد من وصفهم بأنهم يدعون الجهاد. المزيد: ناصر القصبي يروي حكاية سعودية “من تراب”

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث