الدراما السورية تفقد آباءها

زهرة الخليج  |   7 يوليو 2015
نعت نقابة الفنانين السوريين أمس رحيل الفنان المخضرم عبد الله العباسي بعد معاناة مع المرض. ويعتبر العباسي أحد أهم مؤسسي الدراما السورية، ألّف ومثل وأخرج عشرات الأعمال، وانتسب لنقابة الفنانين عام 1969. من أعماله المسرحية: "حكاية حب"، و"الملك لير"، و"موت بائع جوال"، وفي السينما "كفر قاسم"، و"اليارزلي". وشارك بأعمال مهمة في الدراما التلفزيونية منها: "الجرح القديم"، و"جابر وجبير"، و"التلاؤم"، و"شقفة حجر"، و"العايد"، و"البيادر". ورثا بعض الفنانين زميلهم الراحل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فكتبت سحر فوزي: "الله يرحمك ياعبد الله، رحيلك خسارة كبيرة". أما عارف الطويل، فكتب: "أحد الفنانين المؤسسين الذين ارتبطت ذاكرة الدراما السورية بأسمائهم وجهدهم وإبداعهم، وداعاً لقامة من قامات الفن والعطاء". وأكّد أمجد الحسين أنّ الراحل صاحب أجمل كاريزما. ويعدّ العباسي ثاني الفنانين الراحلين هذا العام بعد عمر حجو. المزيد: تشييع عمر حجو.. والنجوم يرثونه