“عصير الفحم" آخر صرعات الرجيم

ميرا عبدربه  |   23 أغسطس 2015
الجنون وراء الحصول على جسم رشيق وصحي ينتاب الكثير من السيدات. كل واحدة تبحث عن نظام رجيم يساعدها في التخلص من الوزن ومن الدهون المتراكمة في جسمها. واليوم تتمثل آخر صرعات الرجيم في تناول "عصير الفحم" الذي يعتبر أحد أنظمة الديتوكس الجديدة. يتم إعداد عصير الفحم من الفحم وبعض أنواع الخضار. يعتمد هذا العصير في عمله على طريقة عمل رجيم الديتوكس، إذ يسهم في طرد السموم من الجسم. يساعد "عصير الفحم" على التخلص من مشاكل الجهاز الهضمي، خصوصاً تلك المتعلقة بالإمساك. كما يساعد على حرق الدهون المتراكمة في الجسم وعلى رفع مستوى حرق السعرات الحرارية. ويعتبر "عصير الفحم" المخلوط مع عصير الليمون الحامض الأفضل. بالإضافة الى ذلك، يعود الفحم على الجسم بالعديد من الفوائد. تساعد هذه المادة في التخلص من نفخة البطن والغازات، وتعالج حالات التسمم وتقي من القيء والغثيان. لذا زهرتنا ننصحك بتناول كوب من هذا العصير للتخلص من الوزن الزائد. وفي حال عدم تواجد "عصير الفحم"، يمكن اللجوء الى حبوب الفحم النباتية التي يمكن إيجادها في الصيدليات وتتمتع بالمفعول نفسه. الوقت الأفضل لتناول الفحم هو بين الوجبات، فالطعام يقلّل من امتصاص الجسم للفحم.  

للمزيد: