سلاف فواخرجي تتنقّل في أرجاء سوريا!

زهرة الخليج

  |   24 يناير 2012

بعدما انتهت من تصوير مشاهدها في أحد البيوت الدمشقية وسط العاصمة السورية، تتنقّل سلاف فواخرجي في بعض المناطق الساحلية لاستكمال تصوير دورها في الملحمة الوطنية "المصابيح الزرق".


وتسافر النجمة السورية وفريق المسلسل الذي يخرجه فهد ميري إلى مدينة طرطوس، ثم ينتقلون إلى صافيتا، واللاذقية، فريف بانياس. علماً أنّ سلاف تجسد في العمل شخصية "رندة" التي تعيش قصة حب رومانسية، يتخللها بعض المشاعر الوطنية كون المسلسل يتناول حقبة الاحتلال الفرنسي لسوريا.


من جهته، أعرب المخرج فهد ميري لـ"أنا زهرة" عن تفاؤله بالعمل المقتبس عن رواية للكاتب الكبير حنا مينه، مبدياً رضاه عن سير أمور التصوير.


وأضاف أنّه تم إنجاز حوالي 25 % من العمل، مشيراً إلى أنّ التصوير سيستمر 70 يوماً إضافياً، من بينها 20 في مدينة طرطوس القريبة من طراز تلك الحقبة الزمنية التي تجري فيها أحداث المسلسل. علماً أنّ الكاتب محمود عبد الكريم هو الذي وضع السيناريو والحوار.


يشار إلى أنّ أحداث "المصابيح الزرق" تدور في مدن الساحل السوري وريفها خلال فترة الحرب العالمية الثانية، وهو من إنتاج "مؤسسة الإنتاج التلفزيوني والإذاعي" بإشراف المخرج فراس دهني.

 

المزيد

صورة وتعليق: عصبة سلاف فواخرجي!

"أنا زهرة" في زيارة إلى "المصابيح الزرق"

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث