لهذه الأسباب حضرت أسماء المنور في "ليالي فبراير"!

زهرة الخليج

  |   26 يناير 2012

أثارت قائمة الفنانين الذي سيحيون حفلات "ليالي فبراير" التي ستقام في الكويت الشهر المقبل استهجان كثيرين ممن اعتبروا اختيار الأسماء "مجاملة"، وخصوصاً أنّها ضمت فنانين لم يصدروا أي جديد غنائي. ولعل أبرزهم أسماء المنور التي ستقدّم حفلة في 16 شباط (فبراير) إلى جانب أيمن زبيب، ومساعد البلوشي ورابح صقر. علماً أنّها تحيي هذه الليالي للمرة الثالثة على التوالي، رغم أنها لم تصدر أي عمل جديد. وخلت القائمة من أحلام التي شنّ جمهورها هجوماً على القائمين على المهرجان.


وفي هذا الشأن، أكد رئيس لجنة الحفلات عبد الله القعود لـ"أنا زهرة" أنّ اختيار الفنانين كان بعيداً عن المجاملة، فيما كان هناك إجماع على أسماء المنور من قبل اللجنة، خصوصاً أنّها تتمتع بشعبية كبرة. وفضّل عدم التعليق على غياب أحلام عن هذه الحفلات، إلا أنه استطرد قائلاً: "أودّ أشكرها على الكلام الذي قالته عني".
وسيحيي 20 فناناً الحفلات السبع لهذه الليالي، وهم: كارول سماحة، عبادي الجوهر، عبدالله الرويشد، منى آمرشا، عبدالقادر الهدهود، فرقة ميامي، ديانا حداد، نبيل شعيل، نوال الكويتية، أيمن زبيب، مساعد البلوشي، أسماء المنور، رابح صقر، منصور زايد، شيرين عبدالوهاب، حسين الجسمي، عادل محمود، مشاعل، صلاح الزدجالي، فهد الكبيسي.


وطلب القعود من الجمهور الصفح إذا شعر بوجود قصور في اختيار الفنانين، وخصوصاً أن الساحة العربية مليئة النجوم، ومن الصعب أن يتم الإتفاق معهم. وتابع: "وفي الأخير، نحن نقسّم الحفلات على 20 فناناً".
وأشار إلى أنّه هذا العام، شهدت الليالي أسماء جديدة وأبرزها عبادي الجوهر، وديانا حداد، إضافة إلى أنّ إحدى الحفلات خُصِّصت للفنانين الشباب وهم عادل محمود، ومشاعل، وصلاح الزدجالي، وفهد الكبيسي. وأوضح أنّ هناك فنانين اعتذروا عن عدم المشاركة أبرزهم "فنان العرب" محمد عبده.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث