الحكم في قضية السطو على "حيلهم بينهم" آخر الشهر

الحكم في قضية السطو على "حيلهم بينهم" آخر الشهر

حدّدت محكمة جنوب الجيزة يوم التاسع والعشرين من شهر تموز (يوليو) الحالي، موعداً للنظر في الدعوى التي رفعها الكاتب الصحافي وائل عبد الحميد ضد تلفزيون "الحياة"، ممثَلاً في رئيسته محمد عبد المتعال، وكذلك ضد شركة "ميديا لايف" ممثلة في مالكها طارق فهمي. وكان...

حدّدت محكمة جنوب الجيزة يوم التاسع والعشرين من شهر تموز (يوليو) الحالي، موعداً للنظر في الدعوى التي رفعها الكاتب الصحافي وائل عبد الحميد ضد تلفزيون "الحياة"، ممثَلاً في رئيسته محمد عبد المتعال، وكذلك ضد شركة "ميديا لايف" ممثلة في مالكها طارق فهمي. وكان عبد الحميد اتهمهما بالسطو على فكرة برنامج مقالب بعنوان "دويتو آخر حاجة" كجزء رابع من برنامج "حيلهم بينهم" الذي عرض منه ثلاثة أجزاء خلال السنوات الماضية.


وائل عبد الحميد أكّد خلال المحضر أنّه عقد جلسات تحضيرية عدة داخل شركة "ميديا لايف" بين طارق فهمي بصفتة منتج البرنامج وقتها، والإعلامي مصطفى ياسين بصفته مقدّمه، والصحافية سماح عبد الرحمن بصفتها رئيس تحرير البرنامج. واستمرت الاجتماعات ثلاثة أشهر من كانون الأول (ديسمبر) 2009 حتى آذار (مارس) 2010، قبل أن تتوقف بسبب أزمات انتاجية لدى الشركة. بعدها، فوجئ وائل عبد الحميد بقيام طارق فهمي بالسطو على فكرته وتصويرها، ناسباً ذلك لنفسه. فحرّر محضراً في قسم الدقي رقم 3692 بشهادة الشهود مصطفى ياسين، وسماح عبد الرحمن. وقام بإرسال إنذارات رسمية لكل من شركة "ميديا لايف" وتلفزيون "الحياة" بتهمة الاعتداء على حقوق الملكية الفكرية والمادية. وارتأت محكمة جنوب الجيزة تحديد جلسة مستعجلة للنظر في القضية وإصدار حكم نهائي قبل حلول رمضان.
ومن المقرر أن يظهر في البرنامج عددٌ من النجوم، منهم هالة فاخر، ونشوى مصطفى، ومها أحمد. وبعضهم ظهر في الأجزاء الأولى.