لأجل الأمير هاري: ميغان ماركل تتخلى عن كل شيء

زهرة الخليج  |   17 أبريل 2017
  يدفعنا الحب لفعل أشياء مجنونة ولتغيير حياتنا وشخصياتنا ومحاولة مجاراة حياة الحبيب وتلبية حاجاتها ونمطها. وهذا ما فعتله تماما الممثلة الأميركية ميغان ماركل التي بدأ الأمير هاري (32 عاماً) يعدّ إلى انتقالها للعيش معه في شقته الخاصة بقصر كنسينغتون الملكي. فقد أعلنت ماركل تخليها عن عملها كسفيرة لماركة ريتمانس (reitmans) الكندية العصرية للأزياء، ما أوقع الماركة الشهيرة في ورطة. كما أغلقت الممثلة (35 عاما) مدوّنتها الخاصة بالأزياء the tig . وانتشرت تقارير تتحدث عن تخطيطها لاعتزال التمثيل للتفرغ للعمل الخيري. ويقول المتابعون لشؤون العائلة الملكية إن الامير هاري، حفيد ملكة بريطانيا وثاني أبناء ولي عهد المملكة الأمير تشارلز، يشبه والدته الراحلة الأميرة ديانا من حيث توقه إلى التمرد على قوانين النظام الملكي الصارمة. وتؤكد ذات المصادر تحفظ الملكة إليزابيت الثانية على دخول ماركل العائلة لأنها امرأة تزوجت من منتج الأفلام الأميركي تريفير أنغلسون الذي طلقها بعد عامين، ولا تنحدر من عائلة عريقة تليق بالأمير هاري.