مقتل سعاد حسني... إلى الواجهة

زهرة الخليج  |   17 فبراير 2012

أعلنت نقابة العاملين في المهن الفنية عن إقامة وقفة سلمية أمام مبنى السفارة البريطانية في القاهرة تحت عنوان «خليك إيجابي... دم المصري غالٍ». وستنظَّم الوقفة يوم الثلاثاء 21 فبراير (شباط) للمطالبة بإعادة فتح التحقيق في قضية مقتل سعاد حسني.

وفي بيان صحافي، أعلن نقيب العاملين في المهن الفنية نبيل رزق أنّ الوقفة الاحتجاجية والسليمة ستهدف إلى المطالبة بفتح قضايا قتل المصريين في بريطانيا وصُنِّفت كقضايا انتحار ولم يعرف الجاني فيها مثل  قضية مقتل «السندريلا»، وكريم أسعد، وعلي شفيق، وأشرف مروان، والراحل الليثي ناصف، ورجل الأعمال دودي الفايد والأميرة ديانا.

وتهدف عملية إعادة فتح ملفّ هؤلاء إلى الكشف عن الجاني الحقيقي الذي قام بتصفيتهم بالطريقة المنظمة نفسها. ولمّح منظّمو الوقفة إلى تورط النظام المصري السابق مع منظمات خارجية لتصفيتهم جسدياً. وتابع البيان: «الوقفة جاءت لنعلن من خلالها أنّ دم المصري غالٍ وهو أحد المبادئ التي تسعى النقابة إلى ترسيخها في المجتمع».

 

للمزيد:

«الثورة» تعيد فتح قضية مقتل سعاد حسني