15 نصيحة لكل أم لتحسن صحة طفلها الصائم

ميرا عبدربه  |   31 مايو 2017
يحب الطفل دائماً التمثل بالأشخاص البالغين وفي الشهر الفضيل يرغب الطفل بالصوم تماماً كالكبار. من المهم تعويد الطفل على الصوم منذ عمر صغير أي في عمر السبع سنوات تقريباً. الصائم الصغير يحتاج منك الى عناية خاصة خلال شهر الصوم من أجل المحافظة على صحته خصوصاً ان ساعات الصوم تتعدى ال15 ساعة هذه السنة.

:واليك من "أنا زهرة" نصائح صحية خاصة بطفلك الصائم

  • تقديم وجبة افطار صحية تحتوي على كل العناصر الغذائية التي يحتاجها الطفل كحبة من التمر مع كوب من الحساء والقليل من السلطة والقليل من الأرز او المعكرونة مع قطعة من اللحم او الدجاج.

  • اختيار ألوان الخضار الداكنة لإستخدامها في اعداد السلطة للطفل لأنها تحتوي على نسبة عالية من المغذيات.

  • التأكد من حصول الطفل على كمية جيدة من البروتينات التي تتمثل باللحوم، الدجاج، السمك، البيض والبقوليات لأنها أساسية لنموه.

  • تقديم العصائر الطازجة للطفل لأنها مليئة بالفيتامينات والمعادن.

  • تشجيع الطفل على تناول شراب اللبن.

  • الحرص على تقديم المياه بوفرة للطفل الصائم لوقايته من الإصابة بالجفاف.

  • ابقاء الفواكه المجففة على الطاولة بشكل دائم لكي يتناولها الطفل بكثرة بعد الإفطار وذلك لأنها تحتوي على كمية عالية جداً من المغذيات.

  • الطلب من الطفل النوم مباشرة بعد صلاة العشاء لكي يحصل على ما يكفي من النوم.

  • ايقاظ الطفل يومياً لتناول وجبة السحور لأنها تساعد على امداده بالطاقة خلال اليوم.

  • تقديم أطعمة مغذية للطفل على السحور كالحليب مع الشوفان والفواكه او سموزي الحليب والفواكه او البيض المقلي مع الخضار.

  • تقديم المكملات الغذائية للطفل لإمداده بالمزيد من الفيتامينات والمعادن.

  • عدم السماح للطفل باللعب خارج المنزل خلال ساعات الصوم لكي لا يخسر كمية من السوائل من جسمه مما يلحق به الضرر.

  • تشجيع الطفل على ممارسة الرياضة ولو لمدة 15 دقيقة بعد الإفطار.

  • عدم تقديم الشاي للطفل لأنه يحتوي على الكافيين المادة التي تسبب في خسارة الطفل الكثير من السوائل.

  • مراقبة أي أعراض تشير الى مشاكل صحية عند الطفل كشعوره بالإعياء او الدوار او غيرها واستشارة الطبيب فوراً في حال حدوثها.