إفلاس أحد أشهر بيوت الأزياء الفرنسية

زهرة الخليج

  |   24 مايو 2018
طلب بيت أزياء كارفن الفرنسي إشهار إفلاسه لحمايته من الدائنين، ليوضع تحت حماية المحكمة التجارية في باريس وفقا لإجراءات الحراسة القضائية بموجب قواعد "إشهار الإفلاس". ويقدر عدد موظفي بيت الأزياء الذي أسسته كارمن دي توماس عام 1945، بنحو 100 ألف موظف، وكانت نجمة الغناء الفرنسية أديث بياف ترتدي تصاميمه التي غزت عالم الموضة في خمسينيات القرن الماضي، كما صمم بيت الأزياء ملابس مضيفات الخطوط الجوية الفرنسية في السبعينيات قبل أن تتدهور أوضاعه في العقد التالي ليصعد نجمه مرة أخرى في العقد الأول من الألفية. انخفضت مبيعاته السنوية عام 2017 إلى نصف مستواها في عام 2014 بعد أن تركه مديره الفني وازدادت الأوضاع سوءاً بعد ذلك.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث