آداب ركن السيارة

كارمن العسيلي

  |   6 ديسمبر 2018

هل فكرت يوماً في أن طريقة ركن سيارتك في «الباركينغ» تؤشر إلى مدى رقيّك وتحضرك،  ومدى معرفتك بأصول ركن السيارة وقواعدها؟ بعضنا قد لا يكون على دراية بتلك القواعد، والبعض الآخر وبحكم استعجاله ينسى الالتزام بها، فيسبب من دون أن يقصد نشوب مشكلات مع أصحاب السيارات الأخرى، أو الحصول على مخالفات مرورية. وللحفاظ على صورتك المتحضرة ينبغي، أثناء ركن سيارتك، الانتباه إلى الأمور التالية:

1  عدم ركن سيارتك في موقف مخصص لأصحاب الهمم، كي لا تحرم تلك الفئة من الناس حقها في التنقل بسهولة من وإلى سيارتها.
2  لا تركن السيارة في المواقف المخصصة للخدمات العامة، مثل الشرطة، البلدية أو الإسعاف كي لا تعيق عمل موظفي الخدمة العامة.
3  تفادَ كلياً ركن السيارة في مواقف التاكسي والنقل العام، كي لا تسبب زحمة أو حوادث سير.
4  ركن السيارة في موقف مخصص لموظف آخر في الشركة التي تعمل فيها يدل على جهلك بآداب قيادة السيارة.
5  حاول دوماً أن تركن سيارتك بشكل صحيح بين الخطين المرسومين، وذلك إفساحاً في المجال لركن سيارات أخرى، فمن غير اللائق أن تأخذ مكان سيارتين.
6  راعِ دائماً فكرة إمكانية صعود الشخص إلى سيارته أثناء ركن سيارتك، فلا تلصقها بباب السائق.
7  انتبه إلى عدم إحداث خدوش في هيكل السيارة المتوقفة إلى جانبك أثناء فتح باب سيارتك، وانتبه أيضاً إلى عدم مرور أي شخص حتى لا يصطدم بباب سيارتك.


أحقية ركن السيارة

عند شغور موقف سيارة، فإن القاعدة تنص على أن من يصل أولاً أو من يكون واقفاً ينتظر له الأولوية في ركن سيارته في الموقف الذي أصبح شاغراً. أما في حال وصول سيارتين في الوقت ذاته، فإن الأحقية تذهب إلى من يكون الأقرب مسافة من الموقف. وفي حال تساوت المسافتان، فإن على قائد إحدى السيارتين أن يفسح المجال للآخر، لا سيما إذا كان من بين ركاب السيارة أطفال.

 

رمزي عزام: عُدتُ مغترباً في «ركوة حبر»