ريهانا تختار عارضة محجبة لتكون نجمة حملتها الإعلانية

لاما عزت

  |   21 يناير 2019

دخلت المغربية ماريا إدريسي التاريخ عندما شاركت بحملة أزياء علامة "إتش أند إم" كأول عارضة أزياء محجبة في بريطانيا، فتصدرت حينها عناوين الصحف الرئيسية بجميع أنحاء العالم، ليلمع اسمها ضمن المؤثرات في عالم الموضة المحتشمة.
 
وكشفت ماريا الإدريسي، وهي عارضة أزياء بريطانية من أم باكستانية وأب مغربي(26 عاماً) لموقع "إنسايدر"، أنها ستشارك في الحملة الإعلانية الجديدة لعلامة "فينتي" لصاحبتها النجمة العالمية ريهانا، مؤكدة أن فريق العلامة اختارها لتكون نجمة الحملة.

وأكدت إدريسي أنها لم تصدق الخبر في بداية الأمر، وقالت: " ما زلت أتذكر تلك اللحظة التي تلقيت فيها بريداً إلكترونيا من فريق علامة فينيتي، حينها شعرت بالتوتر ولم أستوعب كيف تم اختياري أو كيف سأتمكن من الرد على الإيميل وأنا لا أملك شخصاً يدير أعمالي، لكنني حينها استجمعت شجاعتي وقوتي لأرد بطريقة احترافية على فريق العلامة ".

وتابعت أنها فخورة بما حققته في عالم الموضة، مشيرة إلى أن الأزياء المحتشمة ساعدت النساء المسلمات في التعبير عن شغفهن بالموضة.
 




الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث