مطالبة بتوقيف إعلانات الدايت للمشاهير

ميرا عبدربه  |   4 فبراير 2019

تنتشر على مواقع التواصل الإجتماعي دائماً صور للمشاهير وهم يروجون لمنتجات تساعد على فقدان الوزن كالأعشاب وحبوب التنحيف وغيرها. ولكن هذا الأمر ربما سيتم توقيفه عن قريب وذلك بعدما طلبت هيئة الخدمات الصحية الوطنية في المملكة المتحدة بمنع النجوم بنشر هذا النوع من الإعلانات لما قد تلحقه من أضرار على صحة الأفراد بحسب ما ذكر موقع BBC.

المشاهير الذين غالباً ما لديهم عدد كبير من المتابعين يروجون لمنتجات تساعد على فقدان الوزن قد تلحق الأضرار الصحية بالجسم. على سبيل المثال في السنة الماضية قامت كيم كاردشيان والتي لديها حوالي 136 مليون متابع بالترويج لنوع من السكاكر الذي يتم تناوله ويساعد على كبح الشهية ولكنها بعد العديد من الإنتقادات قررت إزالة الصورة. ولكن مع بداية هذا العام قامت كيم أيضاً بنشر صورة للترويج لشراب يساعد في الحصول على بطن مسطح.

كيم ليست الوحيدة على مواقع التواصل الإجتماعي التي تنشر إعلانات لمنتجات خاصة بخسارة لوزن. كاتي برايس تروَج  أيضاً لدواء كابح للشهية وطبعاً هناك الكثير من المشاهير الذين لديهم عدد كبير من المتابعين يتقاضون مبالغ مالية كبيرة للترويج لهذه المنتجات.

في الحقيقة المشاهير لا يحق لهم الترويج لهذا النوع من المنتجات خصوصاً أن بعض هذه المنتجات قد يحتوي على مواد مضرة بصحة الجسم. منتجات خسارة الوزن قد تسبب  فقدان الماء من الجسم، قد ترفع من سرعة دقات القلب، قد تزيد من ضغط الدم وقد تسبب مشاكل في الجهاز الهضمي. التسويق لهذه المنتجات قد يدفع العديد من الأشخاص الإعتقاد أنها فعالة خصوصاً أنه يتم الترويج لها من قبل المشاهير على أنها حلَ سحري للتخلص من الوزن الزائد ولكن الحقيقة العلمية هي عكس ذلك تماماً.

نصيحة "زهرة الخليج"
نتمنى منك عدم الإنجرار وراء هذه الإعلانات التي تشاهدينها عبر مواقع التواصل الإجتماعي حتى لو كانت من قبل المشاهير وذلك لأن  ليس هناك حلَ سحري للتخلص من الوزن غير اعتماد نظام غذائي متوازن مع ضرورة ممارسة الرياضة.