كيم كارداشيان تناشد يوتيوب لإنهاء تحدي مومو

لاما عزت

  |   28 فبراير 2019

عبرت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان عن مخاوفها من "تحدي مومو" الذي ارتبط بعدد من حالات الانتحار في العالم، وناشدت موقع يوتيوب لمكافحة مقاطع الفيديو المتعلقة بهذا التحدي القاتل،  لتنضم كيم بذلك إلى العديد من الآباء القلقين من عواقب هذا التحدي الخطير على أبناءهم. 

وكتبت كيم عبر حسابها في إنستقرام الذي يتابعه أكثر من 129 مليون متابع: "يوتيوب الرجاء المساعدة.. احذروا وصلني مقطع فيديو حول ما يعرضه هذا التحدي في يوتيوب للأطفال، يرجى مراقبة ما يشاهده أطفالكم!".

وانتشر تحدي مومو على شبكات التواصل الاجتماعي والهواتف في الربع الأخير من العام الماضي، وهو تحدي يقوم بتوجيه الأطفال لتنفيذ خطوات معينة، وفي حال تم تجاهلها سيكون هناك عواقب ربما تنتهي بانتحار الشخص نفسه أو قتل أحد من عائلته أو أصدقائه، وتتميز مومو بطلة هذا التحدي القاتل بشكلها المرعب وعيونها الجاحظة وشعرها الأسود.

ومؤخراً تم إطلاق تحذيرات كثيرة على الإنترنت من عودة هذا التحدي القاتل بعد العثورعلى فيديوهات يفترض أنها ملائمة للأطفال لكنها استطاعت تخطي الحظر على تحدي مومو بدمج مقاطع منه داخل مقاطع لا تمنعها يوتيوب في العادة، وتم تنبيه الأهلعلى متابعة ما يشاهده الأطفال على الإنترنت والانتباه لأي أعراض غريبة يمكن أن تطرأ على الأطفال والمراهقين الذين تستهدفهم هذه التحديات.

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث