أحمد السقا: لست «ليوناردو دي كابريو»

عبدالحميد العش

  |   6 مارس 2019

الحوار مع النجم أحمد السقا يُشبه في لغة الحروب «الحرب الدبلوماسية»، فكل سؤال له إجابة، وكل إجابة هي مُقنعة من وجهة نظره. ففي الوقت الذي لم يجرِ فيه السقا أي حوارات صحافية منذ ما يُقارب العامين «وفق تأكيده». قابلنا السقا بمنزله الكائن في طريق «مصر - إسكندرية» الصحراوي، وقد بدأ تصوير عمله الدرامي الجديد «ولد الغلابة» منذ شهرين مع المخرج محمد سامي، والمنتظر عرضه في الموسم الدرامي الرمضاني المقبل.

• عام كامل لم نرَك في أي عمل، ألا تعتبر هذا تقصيراً منك؟
على الصعيد السينمائي شاركت في أكثر من عمل بعضها لم يرَ النور، وبعضها توقف لأسباب إنتاجية، أما على الصعيد الدرامي، فالغياب كان باختياري لأنني لم اعْتَد المشاركة في الدراما الرمضانية لعامين مُتتاليين، هذا بخلاف أن المسلسل الجديد «ولد الغلابة» يحتاج إلى وقت طويل لتحضيره.

• يُقال إنك غيرت اسم عملك الرمضاني من «البريمو» إلى «ولد الغلابة»، بسبب طلب عائلة البطل الحقيقي؟
المسلسل اسمه «ولد الغلابة» من البداية، أما «البريمو» فكان مجرد اجتهادات صحافية، هذا بخلاف أنّ قصة المسلسل وأحداثها لا علاقة لهما نهائياً باسم «البريمو».

• ما السبب في اختيار سيناريو مسلسل «ولد الغلابة» لتخوض به سباق رمضان المقبل؟
لأكثر من سبب، أهمها أنه يُقدم شكلاً جديداً للدراما الصعيدية، بعيداً عن الإطار النمطي المعتاد والتقليدي لمثل هذه النوعية من المسلسلات، وهو ملحمة صعيدية عصرية، تعتمد أحداثها على الإثارة والتشويق. والعمل ينتجه صادق الصباح، ويشارك به الزملاء: محمد ممدوح، مي عمر، انجي المقدم، هبة مجدي، إدوارد، كريم عفيفي، هادي الجيار وآخرين. أضف إلى ذلك أن دوري مختلف تماماً عن شخصية الصعيدي «منصور الحفني»، التي سبق أن قدّمتها في فيلم «الجزيرة».


شائعة محمد سامي

• أعلنت للمقربين من قبل أنك لن تدخُل عمل في حياتك يخرجه محمد سامي، والآن تتعاون معه في «ولد الغلابة»؟
محمد مخرج متميّز أطلقت عليه لقب «الولد الشقي»، وتعاونت معه في فيلم «3 شهور»، وتعاونت معه في عمل آخر مفاجأة من المنتظر أن يرى النور قريباً، وأعتبره واحداً من أفضل المخرجين في العالم العربي خلال السنوات الماضية، هل تُصدّق بعد هذا الكلام أنني قلت إنني لن أعمل معه؟

• وما صحة ما قيل إنه يتدخل في سيناريوهات الأعمال التي يُخرجها ويجري تعديلات كبيرة عليها؟
المخرج هو المسؤول الأول والأخير عن العمل ومن حقه إبداء رأيه في السيناريو، ومحمد مخرج شاطر، هذا بخلاف أنه يمتلك موهبة الكتابة، وفي رصيده عدد من الأعمال التي كتب السيناريو والحوار الخاص بها ونجحت.. فلماذا لا نترك له حرية التدخل؟


مصير «3 شهور»

• على سيرة الإيقافات والتأجيلات التي تطرقت إليها، ما مصير فيلمك الجديد «3 شهور»؟
للأسف. بعد أن انتهينا من تصوير عدد من مشاهده الخارجية في أميركا، حدثت بعض المشاكل الإنتاجية بسبب الشركة الأميركية، التي غَـالَـت في أجرها بعد ما سافرنا للتصوير هناك، وسبب ذلك إيقافه وإلغاءه بشكل كامل.

• ماذا تعني كلمة إيقافه بشكل كامل، والبطل هو أحمد السقا؟
المشاكل الإنتاجية لا تعرف أحمد السقا من «ليوناردو دي كابريو»، فهذا يحدث كثيراً.

• لكنه لا يحدث مع «ليوناردو دي كابريو»؟
أعتقد أنه في «هوليوود» يختلف الأمر. فإذا بدؤوا التصوير فلن يتوقف، لأن كل شيء مدروس.

• إذاً، أنت لست «ليوناردو دي كابريو»؟
لا. ولا السينما المصرية هي «هوليوود»، لكني في النهاية مؤمن بالنصيب.


منى زكي وشعبان

• لكن «خبطتين في الراس توجع» كما يقولون، فكما توقف فيلمك «3 شهور»، توقف أيضاً فيلم «ترانيم إبليس»؟
«ترانيم أبليس» متوقف بسبب بعض التصاريح لكنه قائم ومستمر، وأنا طلبت التأجيل إلى حين الانتهاء من تصوير مسلسل «ولد الغلابة»، نظراً إلى ضيق الوقت، خاصة أننا مرتبطون بالعرض خلال شهر رمضان المقبل، والفنان مصطفى شعبان مرتبط بمسلسل أيضاً.

• بعيداً عن السينما، ما أفضل مسلسل حاز إعجابك العام الماضي؟
مسلسلي «رحيم» و«كلبش» هما عملان متميزان، وكذلك مسلسل «أيوب».

• ما الذي دفعك إلى المشاركة كـ«ضيف شرف» في مسلسل «رحيم»؟
أنا لا أتأخر على زملائي في أي عمل مُطلقاً، وعندما طلبني الفنان ياسر جلال للمشاركة في مشهد واحد في مسلسل «رحيم»، وافقت من دون أن أعرف تفاصيل المشهد أو قصة المسلسل، ومن دون أن أحصل على مُقابل مالي. وللعلم، شاركت منذ أيام أيضاً «ضيف شرف» في فيلم رامز جلال الجديد «سبع البرومبة» ومن دون مقابل أيضاً. فأنا ورامز دفعه واحدة في أكاديمية الفنون، ولا أستطيع أن أرفض له أي طلب.

• ما رأيك في فيلمَي «حرب كرموز» و«البدلة»، اللذين نجحا هذا العام في تحطيم الرقم المسجل باسم فيلمك «هروب اضطراري»، في قائمة أعلى إيرادات في تاريخ السينما المصرية؟
يستحقان عن جدارة، وأنا شاركت «ضيف شرف» أيضاً في فيلم «حرب كرموز»، وأعجبتني جرأة فكرته، وكنت متوقعاً نجاحه حتى قبل عرضه، وراهنت الفنان أمير كرارة على ذلك، أما فيما يتعلق بفيلم «البدلة»، فهو أيضاً فيلم كوميدي بامتياز وجيّد من حيث الإخراج والكتابة.


خط أحمر

• شاهدنا مؤخراً صورة لنجلك ياسين مع الفنان عمرو دياب في لندن. فما حقيقة اتجاه ابنك إلى دراسة الإخراج؟
فوجئت مثلكم باتجاهه لهذا المجال عندما جاء ليخبرني أنه أخرج فيلماً قصيراً، شاهدته، وبصراحة أعجبني. أما مسألة استمراره في المجال من عدمه، فهو أمرٌ يعود له.

• غضبت منذ فترة عندما كتب أحدهم عن ابنك ياسين أنه تم استبعاده من المسرحية الجديدة المقبلة، للفنانة شريهان، وكتبت «ابني خط أحمر»؟
نعم. لأن ذلك لم يحدث، وشيء رخيص جداً أن يُكتب هذا الكلام. وفي النهاية إنْ لم أغضب لابني فلمن سأغضب؟ وأولادي «خط أحمر» كما قلت.

ماجد المصري: لن أسمح لابنتي بالتمثيل.. وأنا حر في بيتي!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث